أخبار الرياضة

مصادر صحفية تكشف عن احتمالية إقالة نيبوشا من منصبه

كشفت مصادر صحفية مصرية اليوم الأحد الموافق لليوم الثالث من شهر ديسمبر الحالي أن مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور بات يُفكر جدياً في إقالة المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي من منصبه وهو المونتينيغري نيبوشا، وذلك بسبب تراجع نتائج الفريق بشكل ملحوظ في الفترة الماضية.

وقد أشارت المصادر أيضاً إلي أن مجلس إدارة نادي الزمالك يُفكر في الاستعانة بمدير فني مصري مخضرم، ولعل من أبرز الأسماء التي يتم تداولها على طاولة مجلس إدارة نادي الزمالك في الوقت الحالي هو الكابتن حسن شحاتة المدير السابق لمنتخب مصر والعديد من الأندية المصرية ومحلل قنوات دي إم سي سبورتس حالياً، وإضافة لذلك أيضاً الكابتن إيهاب جلال المدير الفني الحالي لفريق إنبي.

وعلى الرغم من هذه الأنباء إلا أن المستشار مرتضى منصور قد أكد بنفسه في يوم أمس السبت من خلال تصريحات صحفية أنه لن يتم إقالة المدير الفني نيبوشا من منصبه على الإطلاق في الفترة المقبلة، فيما سوف يتم إجراء بعض التعديلات على الجهاز المساعد له وقد تحقق ذلك الأمر بعدما قدم كلاً من طارق يحيى المدرب العام للفريق ومدحت عبد الهادي المدرب المساعد وحسين السيد مدير الكرة بالنادي استقالتهم جميعاً من مناصبهم.

وكان فريق الزمالك قد سقط في فخ التعادل الإيجابي بهدف لمثله خارج أرضه أمام مضيفه فريق الرجاء في مساء يوم أمس السبت الموافق لليوم الثاني من عمر الشهر الحالي، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب الإسكندرية بمدينة الإسكندرية، وذلك في إطار مباريات الأسبوع الثاني عشر من مسابقة الدوري المصري الممتاز للموسم الحالي 2017 / 2018 م.

وبذلك يستمر فريق الزمالك في التراجع على مستوى جدول ترتيب الدوري المصري والابتعاد بشكل كبير للغاية عن حسابات الصراع على اللقب في الموسم الحالي، ولعل أبرز دليل على ذلك الأمر أنه في حالة فوز فريق الأهلي في جميع مبارياته الأربعة المؤجلة فسوف ينفرد حينها المارد الأحمر بصدارة ترتيب الدوري المصري.

ولكن الأمر لا يقتصر على ذلك فحسب بل سيُصبح الفارق حينها بين المتصدر فريق الأهلي وغريمه التقليدي فريق الزمالك 12 نقطة كاملة، وذلك بعد مرور 12 جولة فقط من مسابقة الدوري المصري في الموسم الحالي، مما يؤكد بدوره على أن فريق الزمالك قد خرج بنسبة كبيرة للغاية من حسابات اللقب.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى