أخبار الرياضة

أنباء جديدة صادمة لجماهير وعشاق نادي الزمالك

تلقت جماهير نادي الزمالك اليوم الثلاثاء الموافق لليوم الخامس من شهر ديسمبر الحالي أخباراً صادمة للغاية، وذلك في ظل المعاناة التي يعيشها الفريق الأول لكرة القدم بالنادي في الموسم الحالي في مسابقة الدوري المصري الممتاز 2017 / 2018 م.

حيث كشفت مصادر صحفية مصرية أن الاتحاد الدولي لكرة القدم قد أخطر الاتحاد المصري لكرة القدم بشكل رسمي بخصم 6 نقاط من رصيد فريق الزمالك في مسابقة الدوري المصري الممتاز في الموسم الحالي، وذلك بسبب تأخره في سداد مستحقات كلاً من البرازيلي ريكاردو والغاني أجوجو مع العلم بأن المستشار مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك قد أكد في أكثر من مناسبة سابقة أن النادي سوف يقوم بدفع مستحقات اللاعبين.

وكان الاتحاد الدولي لكرة القدم قد أرسل خطاباً رسمياً منذ 3 أسابيع تقريباً إلي الاتحاد المصري لكرة، وذلك من أجل تغريم نادي الزمالك مبلغ 30 ألف فرانك سويسري بسبب التأخر في سداد المستحقات، وفي سياق ذلك الخطاب أكد الاتحاد الدولي لكرة القدم أيضاً أن نادي الزمالك في حالة تأخره مجدداً في سداد المستحقات فسوف يتم حينها خصم نقاط من رصيد فريقه الأول في مسابقة الدوري المصري.

وكان فريق الزمالك قد سقط في فخ التعادل الإيجابي بهدف لمثله خارج أرضه أمام مضيفه فريق الرجاء في مساء يوم السبت الماضي الموافق لليوم الثاني من عمر الشهر الحالي، وذلك في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب الإسكندرية بمدينة الإسكندرية، وذلك في إطار مباريات الأسبوع الثاني عشر من مسابقة الدوري المصري الممتاز للموسم الحالي 2017 / 2018 م.

وبذلك يستمر فريق الزمالك في التراجع على مستوى جدول ترتيب الدوري المصري والابتعاد بشكل كبير للغاية عن حسابات الصراع على اللقب في الموسم الحالي، ولعل أبرز دليل على ذلك الأمر أنه في حالة فوز فريق الأهلي في جميع مبارياته الأربعة المؤجلة فسوف ينفرد حينها المارد الأحمر بصدارة ترتيب الدوري المصري.

ولكن الأمر لا يقتصر على ذلك فحسب بل سيُصبح الفارق حينها بين المتصدر فريق الأهلي وغريمه التقليدي فريق الزمالك 12 نقطة كاملة، وذلك بعد مرور 12 جولة فقط من مسابقة الدوري المصري في الموسم الحالي، مما يؤكد بدوره على أن فريق الزمالك قد خرج بنسبة كبيرة للغاية من حسابات اللقب.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى