أخبار الرياضة

تصاعد أزمة اتحاد الكرة مع محمد صلاح والأخير يدعم موكله رامي عباس

باتت الأزمة بين الفرعون المصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول الإنجليزي وبين الاتحاد المصري لكرة القدم إضافة إلى الشركة الراعية “بريزنتيشن” كبيرة للغاية، وخاصة بعدما تم إغلاق الحساب الرسمي لرامي عباس وكيل أعمال النجم المصري محمد صلاح في يوم أمس السبت.

ومن جانبه أعلن الفرعون المصري محمد صلاح عن تأييده الكامل لوكيل أعماله رامي عباس، وذلك من خلال نشر صورة تجمعهما عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، وخاصة في ظل إصرار الشركة الراعية على صحة موقفها من تصوير محمد صلاح لإعلان “أنت أقوى من المخدرات”.

Capture 12

وقبل إغلاق حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، أكد رامي عباس في عدد من التغريدات المتتالية أنه لم يكن ينوي تماماً تصعيد الموضوع بهذه الطريقة إلى مواقع التواصل الإجتماعي، إلا أنه شدد على عدم الرد عليه من طرف الاتحاد المصري لكرة القدم هو ما دفعه لفضح الأمر للجميع.

أما رد الشركة الراعية فلم يتأخر كثيرا، وذلك بعدما كشفت عن الخطاب الرسمي الذي تم إرساله إلى الاتحاد المصري لكرة القدم في نهاية شهر مارس الماضي، وذلك بشأن حقوقها الإعلانية في تصوير النجم المصري محمد صلاح في هذه الحملة الإعلانية دون الحصول على موافقة أي طرف آخر سوى اللاعب نفسه.

179321 خطاب بريزينتيشن

ومن جانبه أكد الكابتن أحمد حسام ميدو نجم نادي الزمالك سابقاً ومحلل قناة ٍأون سبورت حالياً، أن هذه الأزمة جاءت في وقت غير مناسب على الإطلاق وخاصة أنها من الممكن أن تؤثر على محمد صلاح قبل مشاركته مع المنتخب الوطني المصري في مونديال روسيا المقبل.

كما أضاف الكابتن أحمد حسام ميدو من خلال حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر، أن هذه الأزمة يجب أن يتم حلها بشكل قانوني صارم وسريع للغاية حتى يحصل كل طرف من الأطراف على حقه قبل المونديال.

Capture2

إقرأ أيضاً: مرتضى منصور يُهدد تركي آل الشيخ في حالة الانسحاب من تمويل صفقة مدرب الزمالك الجديد

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى