أخبار الرياضة

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد الاثنين 30/7/2018

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد، حقق فريق باريس سان جيرمان الفرنسي فوزاً مثيراً على حساب نظيره فريق أتلتيكو مدريد الإسباني بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين اليوم الإثنين الموافق لليوم الثلاثين من شهر يوليو الحالي على أرض دولة سنغافورة.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق باريس سان جيرمان في المباراة كلاً من اللاعب كريستوفر نكونكو في الدقيقة الثانية والثلاثين، إضافة إلى اللاعب موسى ديابى في الدقيقة الثانية والسبعين، وأيضاً اللاعب بوستيلاتشي في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

فيما سجل أهداف فريق أتلتيكو مدريد في المباراة كلاً من اللاعب فيكتور في الدقيقة الخامسة والسبعين، إضافة إلى المدافع برنيدى بالخطأ في مرماه في الدقيقة السادسة والثمانين، علماً بأن هذه المباراة جاءت ضمن مباراة ودية تحضيراً من كلا الجانبين استعداداً من أجل خوض غمار الموسم الجديد 2018 / 2019 م.

وجاءت تشكيلة فريق باريس سان جيرمان الأساسية في هذه المباراة الودية على النحو التالي:

  • كيفن تراب / كورزاوا / كيفن ريماني / كولين داجبا / لاسانا ديارا / أنخيل دي ماريا / ماركو فيراتي / أدريان رابيو / كريستوفر نكونكو / جيوفاني لو سيلسو / ستانلي.
  • المدير الفني: الألماني توماس توخيل.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق أتلتيكو مدريد الأساسية في هذه المباراة الودية على النحو التالي:

  • أنطونيو أدان / خوانفران / توني مويا / مونتيرو / أولابي / توماس بارتي / رودريجو / ميكيل / أنخيل كوريا / فيتولو / كيفن جاميرو.
  • المدير الفني: الأرجنتيني دييغو سيميوني.

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد، في شوط المباراة الأول حاول كل فريق أن يفرض سيطرته الكاملة على مجريات اللعب في ظل بحث كلاهما عن الانتصار فقط دون سواه، وخاصة بالنسبة إلى فريق باريس سان جيرمان الذي يخوض آخر مباراة ودية له في معسكره الصيفي الحالي.

وفي الدقيقة الخامسة سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق باريس سان جيرمان في المباراة، وذلك حينما نفذ النجم الأرجنتيني أنخيل دي ماريا ركلة حرة بعيدة عن منطقة الجزاء بطريقة رائعة، ولكن حارس المرمى أنطونيو أدان تراب تصدى لها بنجاح وأبقى على نظافة شباكه من الأهداف.

أما أول رد فعل حقيقي من جانب فريق أتلتيكو مدريد في المباراة، فلم يتأخر كثيراً وذلك تحديداً في الدقيقة الثامنة حينما وجد اللاعب الأرجنتيني أنخيل كوريا نفسه في وضعية انفرادية مع حارس المرمى كيفن تراب، إلا أن الأخير تألق وأبعد الكرة بنجاح حارماً بذلك فريق الروخي بلانكوس من التقدم في النتيجة.

باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد

وبعدها بثلاثة دقائق فقط لا غير سنحت أمام فريق أتلتيكو مدريد فرصة أخرى مثالية للغاية من أجل افتتاح التسجيل، وهذه المرة حينما انفرد المهاجم الفرنسي كيفن جاميرو بحارس المرمى كيفن تراب، ولكن الكرة علت العارضة بقليل هذه المرة دون تدخل حارس المرمى وسط حالة من الحسرة الكبيرة من طرف المهاجم الفرنسي.

وفي الدقيقة الثانية والثلاثين نجح فريق باريس سان جيرمان في تسجيل هدفه الأول في المباراة، وذلك عبر اللاعب كريستوفر نكونكو الذي استغل ثغرة في خط دفاع فريق أتلتيكو مدريد ليضع على إثرها فريقه الباريسي في المقدمة.

وقبل نهاية الفترة الأولى من عمر اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة الحادية والأربعين، كاد فريق أتلتيكو مدريد ينجح في تعديل النتيجة عبر المهاجم الأرجنتيني لوسيانو فييتو، إلا أن خط دفاع فريق باريس سان جيرمان تألق بشكل ملفت وأبعد الكرة من على خط المرمى وتحديداً عبر المدافع كيفن ريماني.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر الشوط استمر الوضع على حاله دون أي تغيير على الإطلاق من الجانبين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول على وقع تقدم فريق باريس سان جيرمان بهدف وحيد مقابل لا شئ.

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة باريس سان جيرمان وأتلتيكو مدريد، في شوط المباراة الثاني وقبل انطلاق صافرة الحكم قام الألماني توماس توخيل مدرب فريق باريس سان جيرمان بإجراء العديد من التعديلات على تشكيلة فريقه، وذلك من خلال إشراك العديد من العناصر الشابة بعكس فريق أتلتيكو مدريد الذي حافظ تقريباً على معظم عناصر تشكيلته في الشوط الأول.

وفي الدقيقة الخامسة والخمسين كان فريق أتلتيكو مدريد قريباً مرة أخرى من التسجيل، وذلك حينما سدد المهاجم كيفن جاميرو كرة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى كيفن تراب أمسك الكرة بسهولة للغاية دون أي مشاكل على الإطلاق.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط كاد فريق باريس سان جيرمان يقضي نهائياً على آمال فريق الروخي بلانكوس في المباراة، وذلك حينما سدد اللاعب وياه ابن الأسطورة جورج وياه كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى أنطونيو أدان تصدى لها بنجاح مبقياً على إثارة المباراة.

وفي الدقيقة الخامسة والستين سار الأرجنتيني دييغو سيميوني مدرب فريق أتلتيكو مدريد على نفس درب المدرب الألماني توماس توخيل، وذلك من خلال إشراك العديد من العناصر الشابة من أجل إراحة العناصر الأساسية.

وبعدها بدقيقة واحدة فقط هدد فريق باريس سان جيرمان مرة أخرى مرمى منافسه المدريدي، وهذه المرة حينما سدد اللاعب الشاب البديل موسى ديابى كرة قوية من خارج منطقة الجزاء، ولكن العارضة تصدت للكرة وحرمت الفريق الباريسي من تسجيل هدفه الثاني في المباراة.

وفي الدقيقة الثانية والسبعين نجح فريق باريس سان جيرمان أخيراً في ترجمة سيطرته المطلقة على الشوط الثاني، وذلك بعدما سجل له اللاعب الشاب المتألق موسى ديابى الهدف الثاني وسط فرحة عارمة من الجهاز الفني للفريق الباريسي.

وعلى الرغم من ذلك إلا أن فريق أتلتيكو مدريد نجح في العودة من جديد في أجواء المباراة، وذلك حينما سجل له اللاعب البديل فيكتور الهدف الأول وسط حالة من الارتباك داخل خط دفاع فريق باريس سان جيرمان لتشتعل أجواء اللقاء من جديد.

وقبل نهاية المباراة بقليل وتحديداً في الدقيقة السادسة والثمانين، حدث ما لم يكن يتوقعه أي أحد على الإطلاق وذلك حينما نجح فريق أتلتيكو مدريد في تعديل النتيجة بعدما سجل له اللاعب برنيدى مدافع فريق باريس سان جيرمان هدفاً بالخطأ في مرماه وسط فرحة لا مثيل لها من طرف المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر المباراة واصل كل فريق عملية بحثه عن تسجيل هدف الانتصار، ليستمر ذلك السيناريو دون أي جديد على الإطلاق حتى جاءت الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع، وحينها نجح فريق باريس سان جيرمان في تسجيل هدفه الثالث في المباراة بطريقة رائعة للغاية عبر اللاعب البديل بوستيلاتشي، لتنتهي بعدها المباراة مباشرة على وقع فوز الفريق الباريسي بصعوبة بالغة بثلاثة أهداف مقابل هدفين.

إقرأ أيضاً:

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى