أخبار الرياضة

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي الأحد 5/8/2018

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي، نجح فريق مانشستر سيتي في التتويج بلقب الدرع الخيرية الإنجليزية 2018 عقب فوزه على حساب غريمه فريق تشيلسي بهدفين مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين اليوم الأحد الموافق لليوم الخامس من شهر أغسطس الحالي على ملعب ويمبلي في العاصمة الإنجليزية لندن.

وقد نجح في تسجيل أهداف فريق مانشستر سيتي في المباراة النجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو في الدقيقة الثانية عشر والدقيقة الثامنة والخمسين، لينجح بذلك فريق مانشستر سيتي في التتويج بأول لقب له في الموسم الحالي.

وجاءت تشكيلة فريق مانشستر سيتي الأساسية في هذه المباراة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: كلاوديو برافو.
  • خط الدفاع: كايل ووكر / جون ستونز / إيميريك لابورت / بنجامين ميندي.
  • خط الوسط: فرناندينيو / فودين / برناردو سيلفا.
  • خط الهجوم: رياض محرز / ليروي ساني / سيرجيو أجويرو.
  • المدير الفني: الإسباني بيب جوارديولا.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق تشيلسي الأساسية في هذه المباراة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: ويلي كاباييرو.
  • خط الدفاع: سيزار أزبيليكويتا / أنطونيو روديغر / ديفيد لويز / ماركوس ألونسو.
  • خط الوسط: سيسك فابريجاس / جورجينيو / روس باركلي.
  • خط الهجوم: هودسون / بيدرو رودريغيز / ألفارو موراتا.
  • المدير الفني: الإيطالي ماوريزيو ساري.

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر اللقاء حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على مجريات اللعب، وخاصة فريق مانشستر سيتي الذي يعتمد أسلوب لعبه بالدرجة الأولى مع المدرب الإسباني بيب جوارديولا على عملية الاستحواذ على الكرة بشكل كامل.

وفي الدقيقة الثانية عشر نجح فريق مانشستر سيتي في ترجمة سيطرته الكاملة على المباراة، وذلك بعدما استغل النجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو ثغرة في خط دفاع فريق تشيلسي، ليُسجل على إثرها الهدف الأول لمصلحة فريقه وسط فرحة كبيرة من طرف المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

فريق مانشستر سيتي مع فريق تشيلسي.jpg5

ومن بعدها مباشرة حاول فريق تشيلسي أن يُكثف نوعاً ما من ضغطه العالي على خط وسط ميدان فريق مانشستر سيتي سعياً لتعديل النتيجة قبل فوات الأوان، إلا أنه لم يتمكن في الوقت ذاته من تشكيل الخطورة الحقيقية على مرمى فريق فريق مانشستر سيتي.

وفي الدقيقة الحادية والثلاثين جاء أول رد فعل حقيقي من جانب فريق تشيلسي في المباراة، وذلك حينما سدد اللاعب الشاب هودسون كرة من على حدود منطقة الجزاء، إلا أن كرته ذهبت عالية للغاية دون أن تُقلق حارس المرمى كلاوديو برافو.

فريق مانشستر سيتي مع فريق تشيلسي.jpg2

وبعدها بثلاثة دقائق حاول فريق تشيلسي من جديد عبر اللاعب الشاب هودسون بالطريقة ذاتها، ولكن حارس المرمى كلاوديو برافو تصدى للكرة هذه المرة مبقياً على تقدم فريقه في النتيجة مع نظافة شباكه من الأهداف.

وفي الدقائق المتبقية من الفترة الأولى من عمر اللقاء هدأ إيقاع اللعب كثيراً من الجانبين، وذلك بسبب عدم جاهزية كلاً من الفريقين من الناحية البدنية بصورة كاملة، إضافة إلى الأجواء الحارة للغاية التي تعيشها العاصمة الإنجليزية لندن في هذه الأيام، ليستمر الوضع على حاله دون أي جديد على الإطلاق حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط على وقع تقدم فريق مانشستر سيتي بهدف وحيد مقابل لا شئ.

فريق مانشستر سيتي مع فريق تشيلسي.jpg4

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي، في شوط المباراة الثاني وقبل انطلاق صافرة الحكم حاول المدرب الإسباني بيب جوارديولا أن يقوم بالسيطرة بشكل أكبر على خط وسط الميدان، وذلك من خلال إشراك الألماني إلكاي جوندوجان بدلاً من الألماني ليروي ساني.

وفي الدقيقة الخمسين سنحت أمام فريق مانشستر سيتي فرصة مثالية للغاية من أجل تسجيل هدفه الثاني في المباراة وأيضاً قتل المباراة بشكل نهائي، وذلك حينما انفرد النجم سيرجيو أجويرو بحارس المرمى ويلي كاباييرو، إلا أن النجم سيرجيو أجويرو راوغ حارس المرمى بشكل رائع ومن ثم أضاع الكرة بغرابة كبيرة.

ولكن إصرار فريق مانشستر سيتي على حسم الأمور نهائياً كان كبيراً للغاية، وفي الدقيقة الثامنة والخمسين نجح فريق مانشستر سيتي في تحقيق مبتغاه وهذه المرة بعدما سجل له النجم سيرجيو أجويرو الهدف الثاني عقب انفراده بحارس المرمى ويلي كاباييرو.

فريق مانشستر سيتي مع فريق تشيلسي.jpg6

وبعد الهدف مباشرة حاول الإيطالي ماوريزيو ساري مدرب فريق تشيلسي أن يقوم بإجراء بعض التعديلات على تشكيلة فريقه من أجل محاولة العودة من جديد في أجواء المباراة، وذلك من خلال إشراك كلاً من البرازيلي ويليان إضافة إلى الإنجليزي داني درنكووتر بدلاً من الإسباني سيسك فابريغاس إضافة إلى اللاعب الشاب هودسون.

وفي الدقيقة الخامسة والستين كاد فريق مانشستر سيتي يُسجل ثالث أهدافه في المباراة، وذلك حينما سدد النجم الجزائري رياض محرز كرة من على حدود منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت جانباً وسط حالة من الحسرة من طرف المدرب الإسباني بيب جوارديولا.

وبعدها بثلاثة دقائق فقط لا غير حاول المدرب الإسباني بيب جوارديولا أن يقوم بتنشيط خطوطه الأمامية بحثاً عن تسجيل المزيد من الأهداف، وذلك من خلال إشراك المهاجم البرازيلي غابرييل جيسوس بدلاً من النجم رياض محرز.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة هدأ إيقاع اللعب كثيراً من الجانبين في ظل التقدم المريح في النتيجة لصالح فريق مانشستر سيتي، ليستمر ذلك السيناريو دون أي جديد على الإطلاق حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز وتتويج فريق مانشستر سيتي بلقب الدرع الخيرية الإنجليزية وهو أولى ألقاب الموسم الجديد 2018 / 2019.

إقرأ أيضاً:

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى