ملخص مباراة يوفنتوس وميلان بمشاركة “كريستيانو رونالدو” الأربعاء 16/1/2019

Advertisements

ملخص مباراة يوفنتوس وميِلان، حسم فريق يوفنتوس كلاسيكو كرة القدم الإيطالية عقب فوزه على حساب غريمه التقليدي فريق ميلان بهدف وحيد مقابل لا شئ، وذلك في المباراة التي جمعت بين الفريقين فى مساء اليوم الأربعاء الموافق 16 يناير 2019 على ملعب مدينة الملك عبد الله الرياضية بجدة على أرض دولة المملكة العربية السعودية.

وقد نجح في تسجيل الهدف الوحيد لمصلحة فريق يوفنتوس في المباراة الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو في الدقيقة الحادية والستين، علماً بأن هذه المباراة جاءت في إطار مسابقة كأس السوبر الإيطالي 2018 / 2019 م والتي نجح فريق يوفنتوس بدوره في التتويج بلقبها في الموسم الحالي.

Advertisements

وجاءت تشكيلة فريق يوفنتوس الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:

  • حراسة المرمى: فويتشيك تشيزني.
  • خط الدفاع: جواو كانسيلو / ليوناردو بونوتشي / جوُرجيو كيليني / أليكس ساندرو.
  • خط الوسط: رودريجو بِنتانكور / ميراليم بيانيتش / بليز ماتويدي.
  • خط الهجوم: دوغلاس كوستا / باولو ديبالا / كريستيانو رونالدو.
  • المدير الفني: الإيطالي ماسيمليانو أليغري.

أما على الجانب المقابل فقد جاءت تشكيلة فريق ميلان الأساسية في هذه المباراة الهامة على النحو التالي:


  • حراسة المرمى: جانلويجي دوناروما.
  • خط الدفاع: دافيدي كالابريا / كريستيان زاباتا / أليسيو رومانيولي / ريكاردو رودريغيز.
  • خط الوسط: فرانك كيسي / تيموي باكايوكو / سامو كاستيخو / لوكاس باكيتا / هاكان كالهانوغلو.
  • خط الهجوم: باتريك كوتروني.
  • المدير الفني: الإيطالي جينارو غاتوزو.

ملخص مباراة يوفنتوس وميلان والشوط الأول من المباراة

ملخص مباراة يوفنتوس وميلان، في شوط المباراة الأول ومنذ الوهلة الأولى في عمر الكلاسيكو حاول كل فريق أن يفرض سيطرته على الطرف الآخر، وخاصة في ظل رغبة كلاً منهما في تحقيق الانتصار دون سواه من أجل التتويج بلقب كأس السوبر الإيطالي في نهاية المطاف.

وفي الدقيقة السادسة سنحت أولى الفرص الخطيرة لمصلحة فريق يوفنتوس في المباراة، وذلك حينما سدد النجم البرازيلي دوغلاس كوستا كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى الإيطاليِ جانلويجي دوناروما.

وفي الدقيقة السابعة عشر حاول فريق يوفنتوس مرة أخرى البحث عن تسجيل أولى أهدافه في الكلاسيكو، وهذه المرة حينما سدد الظهير الأيمن البرتغالي جواو كانسيلو كرة أرضية من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته مرت أيضاً بجانب القائم الأيمن بقليل لحارس المرمى جانلويجي دوناروما.

وفي الدقيقة الخامسة والثلاثين نجح فريق يوفنتوس في ترجمة فرصه الخطيرة، وذلك حينما سجل له النجم الفرنسي بليز ماتويدي أولى الأهداف عقب إِستغلاله ثغرة في خط دفاع فريق ميلان، إلا أن الحكم سرعان ما أعاد الهدوء إلى أجواء الكلاسيكو بعدما ألغى الهدف بداعي التسلل.

وقبل نهاية الفترة الأولى من عمر اللقاء بقليل وتحديداً في الدقيقة الثالثة والأربعين، استمر سوء الحظ ملازماً لهجمات فريق يوفنتوس الخطيرة، وذلك حينما سدد الأسطورة البرتغالية كريستيانو رونالدو كرة مقصية بشكل رائع من داخل منطقة الجزاء، ولكن كرته علت العارضة بقليل وسط حسرة كبيرة من طرف الدون البرتغالي.

وفي الدقائق القليلة المتبقية من عمر الشوط استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية الشوط الأول من كلاسيكو كرة القدم الإيطالية على وقع التعادل السلبي بدون أهداف بين الغريمين.

ملخص مباراة يوفنتوس وميلان والشوط الثاني من المباراة

ملخص مباراة يوفنتوس وميلان، في شوط المباراة الثاني دخل كل فريق عازماً على التقدم في النتيجة بأي وسيلة ممكنة، وخاصة في ظل رغبة كلاً منهما في حسم المباراة قبل نهاية الوقت الأصلي من عمر الكلاسيكو من أجل تفاديِ إرهاق إطالة المباراة.

وفي الدقيقة الثامنة والأربعين جاء أول رد فعل حقيقي من جانب فريق ميلان في المباراة، وذلك حينما سدد المهاجم الإيطالي الشاب باتريك كوتروني كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن العارضة تصدت للكرة وحرمت فريق الروسونيري من تسجيل أولى الأهداف في المباراة.

وفي الدقيقة التاسعة والخمسين عاد فريق يوفنتوس لكي يُهدد مرمى غريمه فريق ميلان من جديد، وذلك حينما سدد الأسطورة كريستيانو رونالدو كرة في غاية القوة من داخل منطقة الجزاء، ولكن حارس المرمى جانلويجي دوناروما أبعدها بنجاح إلى الخارج مبقياً على نظافة شباكه من الأهداف.

ولكن ذلك الوضع لم يستمر طويلاً في ظل الإصرار الكبير لدى فريق يوفنتوس على التقدم في النتيجة، وبعدها بدقيقتين فقط لا غير نجح فريق يوفنتوس في تحقيق مبتغاه وذلك حينما سجل له الأسطورة كريستيانو رونالدو الهدف الأول عقب إِستغلاله ثغرة في خط دفاع فريق ميلان وسط فرحة كبيرة من طرف الجماهير السعودية.

وفي الدقيقة الخامسة والستين حاول الإيطالي ماسيمليانو أليغري مدرب فريق يوفنتوس أن يقوم بتأمين خط وسط ميدانه من الناحية الدفاعية نوعاً ما، وذلك من خلال إشراك النجم الألماني إيمري تشان بدلاً من النجم البوسني ميراليم بيانيتش.

ولم يكتفِ فريق يوفنتوس بذلك وحسب بل بحث عن تسجيل المزيد من الأهداف من أجل قتل المباراة بشكل نهائي، وفي الدقيقة الثامنة والسبعين نجح فريق يوفنتوس في تحقيق مبتغاه بعدما سجل له النجم الأرجنتيني باولو ديبالا ثاني أهدافه في الكلاسيكو، إلا أن الحكم سرعان ما ألغى الهدف بداعي التسلل مبقياً على آمال فريق الروسونيري في المباراة.

وفي الدقيقة الحادية والسبعين حاول الإيطالي جينارو غاتوزو مدرب فريق ميلان أن يقوم بزيادة الكثافة الهجومية لفريقه سعياً لتعديل النتيجة في المقام الأول قبل التفكير في قلب الطاولة على منافسه، وذلك من خلال إشراك كلاً من النجم الأرجنتيني جونزالو هيغواين إضافة إلى الإيطالي المخضرم فابيو بوريني  بدلاً من الإسباني سامو كاستيخو إضافة إلى البرازيلي لوكاس باكيتا.

وبعدها بثلاثة دقائق فقط لا غير تلقى فريق ميلان ضربة موجعة للغاية، وذلك بعدما قام الحكم بطرد لاعبه الإيفواري فرانك كيسي إثر تدخله العنيف للغاية على قدم البديل إيمري تشان، ليُكمل بذلك فريق ميلان ما تبقى من دقائق في  المباراة بعشرة لاعبين فقط لا غير.

وفي الدقائق المتبقية من عمر المباراة استمر الوضع على ما هو عليه دون أي جديد على الإطلاق من الفريقين، حتى أطلق الحكم صافرته معلناً عن نهاية المباراة على وقع فوز فريق يوفنتوس بهدف وحيد مقابل لا شئ ليُتوج على إثره بطلاً لمسابقة كأس السوبر الإيطالي.

إقرأ أيضاً: موعد مباراة عمان وتركمانستان في كأس أمم آسيا الخميس 17/1/2019 والقنوات الناقلة للمباراة

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق