المدير الفني لمنتخب مصر: هدفنا الفوز بلقب البطولة للمرة الثامنة ومستعدون للقاء زيمبابوي

Advertisements

أوضح خافيير أجيري المدير الفني للمنتخب الوطني الأول لكرة القدم استعدادات الفريق لأمم أفريقيا منذ 6 يونيو الجاري ووصله لمرحلة متطورة من التحضير الفني والبدني، كما أكد أن الفريق جاهز تمامًا لمباراة البداية أمام زيمبابوي، وأن الهدف الوحيد أمامه هو الفوز بلقب بطولة كأس الأمم الأفريقية للمرة الثامنة.

وأشار المدرب المكسيكي – في المؤتمر الصحفي الرسمي للبطولة اليوم /الأربعاء/ – إلى أن منتخب زيمبابوي فريق يستحق التواجد في الكان الإفريقي وهو يتابعه منذ فترة ويعلم كل كبيرة وصغيرة عنه وهو فريق قوي والمباراة مهمة لأنها ضربة البداية للبطولة المقامة في مصر، متابعا: “علينا مسئوليات كبيرة نحو تحقيق اللقب وسنلعب بنفس أسلوبنا في الافتتاح ونحترم المنافس كثيرا وجهزنا جيدا لهذه المواجهة الصعبة التي لا بديل عن الفوز بلقبها”.

Advertisements

وأكد مدرب الفراعنة أن فريقه لا يفكر إلا في مواجهة زيمبابوي ولا يفكر في أي مباريات أخرى أو اللقب وهدفه الرئيسي هو الفوز في الافتتاح.

وقال مدرب الفراعنة إنه من الطبيعي أن تسعى كل المنتخبات للتأهل والكل يعلن التحدي وتأكيد أوغندا وزيمبابوي والكونغو رغبتها في التأهل عن المجموعة أمر طبيعي وصحي.


وتابع أجيري أن الفريق المصري مثل جميع المنتخبات، وصلاح لاعب رائع ويؤدي مثل بقية اللاعبين في المعسكر وملتزم تماما والكل هدفه واحد وهو الفوز بلقب الكان للمرة الثامنة.

وشدد المدير الفني على أن فرحة الشعب المصري هي هدفه الأساسي في الوقت الحالي، مضيفا أنه حسم اسم حارس مرمى المنتخب في لقاء زيمبابوي ولكنه لن يصرح باسمه حاليا.

وتحدث أجيري عن الصعوبات التي واجهته والتي حصرها في عدم انتظام مسابقة الدوري الممتاز وعدم حصول اللاعبين على راحة مناسبة.

من جانبه، كشف أحمد المحمدي قائد منتخب مصر عن أنه وباقي اللاعبين يعدون المصريين بالتتويج ببطولة أمم افريقيا 2019 التي تستضيفها مصر خلال الفترة من 21 يونيو حتي 19 يوليو.

وأضاف المحمدي: “جاهزون للبطولة وجاهزون لضربة البداية أمام زيمبابوي ونمتلك لاعبين كبار والبطولة على ملعبنا ووسط جماهيرنا ولا بد من تحقيق الفوز والجميع جاهز ويلعب من أجل ذلك”.

وقال المحمدي “إن الجماهير لن تكون عامل ضغط سلبي علينا وسيكونون مصدر قوة لنا وسعداء باللعب على استاد القاهرة أفضل استادات مصر وأفريقيا وكان مصدر قوة للمنتخب في البطولات السابقة وتحديدا بطولة 2006”.

وشدد المحمدي على أن مجموعة مصر متوازنة للغاية وليست سهلة كما يتردد، معربا عن أمنياته في أن تكون البداية موفقة نتيجة وأداء وتكون رسالة قوية لباقي المنتخبات.

وتطرق المحمدي للحديث عن محمد صلاح، وقال إنه لاعب كبير ومن أفضل 3 لاعبين في العالم ما يمثل مصدر قوة لمنتخب مصر.

وأشار المحمدي إلى أن الروح المعنوية للاعبين مرتفعة وهذا أمر جيد والفوز في وديتي تنزانيا وغينيا كان أمرا إيجابيا.

أ ش أ

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق