أخبار الرياضة

عقوبات تنتظر اللاعب “كهربا” بعد انتقاله إلى الدوري البرتغالي

أعلن مصدر مسؤول باتحاد الكرة أن أقصى عقوبة يمكن إنزالها باللاعب محمود عبدالمنعم “كهربا” نجم نادي الزمالك، والذي انتقل مؤخرًا على أفيس البرتغالي هي غرامة تقدر بمبلغ 6 ملايين جنيه، وإيقافه مدة تتراوح من شهرين إلى 4 أشهر في حال إثبات إدانته من المحكمة الرياضة الدولية.

وقال مصدر مقرب من اللاعب في تصريحات صحفية اليوم، إن “كهربا” قام بتوقيع عقود الانتقال إلى نادي ديسبورتيفو أفيس لتمثيل الفريق بداية من الموسم المقبل 2019/2020.

وأوضح المصدر في تصريحاته، أن الاتحاد البرتغالي أخطر نظيره المصري بتوقيع اللاعب على عقود رسمية وطلب إرسال البطاقة الدولية.

وقال مصدر باتحاد الكرة على طلب نظيره البرتغالي، إن من حق أي اتحاد أن يطلب بطاقة كهربا الدولية، إلا أننا سنرفض تضامنًا مع نادي الزمالك.

وأضاف المصدر، أن الاتحاد سيخاطبهم مرة أخرى وفقًا للوائح، وسيطلب بطاقة مؤقتة بداعي وجود عوار في عقد اللاعب، وسيتم إرسال بطاقة مؤقتة في هذه الحالة.

وأردف المصدر قائلًا: “سيحول الأمر كله إلى المحكمة الرياضية لتقوم بالفصل بين اللاعب كهربا ونادي الزمالك، وسيلعب كهربا بشكل طبيعي مع ناديه الجديد أثناء سير القضية”.

وكشف المصدر العقوبات التي تنتظر كهربا، حيث أكد أنه إذا ثبتت المحكمة الرياضية صحة موقف اللاعب فلن يتم أخذ أي إجراء ضده، أما إذا ثبت العكس فستقوم المحكمة بتغريمه ماليًا بقيمة عقده المتبقية 3 سنوات أو تغريمه بموسمين فقط وإيقافه مدة تتراوح من شهرين إلى 4 أشهر.

ويعد أقصى ما يمكن أن يدفعه اللاعب كهربا إلى الزمالك مبلغ 6 ملايين جنيه، إذ يتقاضى كهربا 2 مليون جنيه في الموسم.

يذكر أن كهربا رحل عن مصر منذ أيام بعد الأزمة التي وقعت بينه وبين ناديه الزمالك بشأن مدة صحة العقد الذي وقع عليه قبل عامين، حيث يرى نادي الزمالك أنه يرتبط باللاعب لمدة ثلاثة مواسم مقبلة، إلا أن جناح المنتخب المصري يعتبره لاعب حر بعد انتهاء عقده القديم.

 

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى