أخبار الرياضة

تحرك نهائي من قناة المحور الفضائية بشأن برنامج “الزمالك اليوم”

صرح المدير التنفيذي لقناة المحور شاكر الكامل، إن إدارة القناة قد قامت بإرسال خطاب رسمي موجه إلى نادي الزمالك المصري من أجل إخطارهم بفسخ التعاقد الخاص بإنتاج وبث برنامج “الزمالك اليوم”، الذي يقدمه نجم الزمالك السابق الكابتن خالد الغندور، والإعلامي أحمد جمال عبر قناتهم الفضائية.

وأضاف شاكر الكامل خلال تصريحات صحفية له، اليوم الأحد، أن هناك جلسة قد جمعت بينه وبين رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور، ورئيس قناة المحور الفضائية حسن راتب من أجل الاتفاق على إجراءات فسخ التعاقد بين الطرفين.

وتضمن الخطاب الموجه من إدارة قناة المحور الفضائية إلى رئيس نادي الزمالك مرتضى منصور إخطاره بفسخ التعاقد بشأن إنتاج وبث برنامج “الزمالك اليوم” الذي يتم بثه عبر القناة الفضائية.

نص خطاب المحور لرئيس نادي الزمالك

جاء محتوى الخطاب بأن القناة قررت إيماءً للعقد المبرم في يوم 21 من شهر يناير من العام الجاري 2019، إنهاء التعاقد بموعد غايته شهر من تاريخ الإخطار المؤرخ بتاريح 2 من شهر أغسطس الراهن لعام 2019″.

وأشارت القناة الفضائية أنها ترغب بإنهاء التعاقد  بسبب تضررها من إذاعة هذا برنامج “الزمالك اليوم”، والذي أدى لصدور قرار بوقف إذاعته مرتين، وتغريم القناة ما يقرب من 50 ألف جنيهاً مصرياً من قبل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وهي السابقة الأولى التي تتلقى فيها قناة المحور الفضائية إنذارا من هذا النوع.

وقد أعلن المجلس الأعلى للإعلام عن قراره خلال أواخر شهر مارس السابق لعام 2019، بمنع بث برنامج “الزمالك اليوم” على قناة المحور الفضائية، لمدة شهر كامل مع إنذار قناة المحور الفضائية، بعدم عرض أي مادة إعلامية مماثلة خلال مدة منع البث.

كما تضمن القرار أيضاً تغريم قناة المحور الفضائية ما قرب من 50 ألف جنيهاً مصرياً أو ما يعادلها بالعملة الأجنبية، مع منح القناة الفضائية مهلة أسبوعين من أجل تقنين أوضاع البرامج المؤجرة، وكذلك أوضاع البرامج الخاصة بالإنتاج المشترك، والبرامج المهداة، التي تبثها القناة دون الحصول على تصريح من قبل المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام.

وقد طالبت قناة المحور الفضائية من نادي الزمالك بإرسال مستحقات القناة المالية نظير بث برنامج “الزمالك اليوم”.

أقرا المزيد رسمياً: اتحاد الكرة يكشف موعد مباراة الأهلي وبيراميدز في كأس مصر

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى