أخبار الرياضة

محمد النني في أزمة قبل أيام قليلة من إغلاق أبواب الميركاتو الصيفي

ذكرت تقارير صحفية تركية اليوم الأربعاء أن النجم المصري محمد النني لاعب نادي أرسنال الإنجليزي بات في أزمة حقيقية لا مفر منها، وذلك قبل أيام قليلة فقط من موعد إغلاق أبواب الميركاتو الصيفي الحالي.

وأكدت التقارير أن محمد النني كان يعلم جيداً ضرورة رحيله عن صفوف نادي أرسنال خلال فترة الإنتقالات الصيفية الحالية، بسبب عدم رغبة المدرب الإسباني أوناي إيمري في بقائه مع الفريق اللندني في السنوات القادمة.

وأشارت إلى أن “النني” دخل بالفعل في مفاوضات مكثفة مع عدة أندية أوروبية أعربت عن رغبتها في التعاقد معه الصيف الحالي، ولعل أبرزها كان نادي فنربخشة التركي ونادي أولمبيك مارسيليا الفرنسي، وآخرها نادي بشكتاش التركي الذي يُعتبر أكثر جدية من بقية الأندية الأخرى.

وشددت أيضاً على أن المشكلة تكمن الآن في قيام إدارة نادي بشكتاش بإيقاف التفاوض مع المصري محمد النني أو حتى مع وكيل أعماله، نظراً إلى المطالب المادية المُبالغ فيها سواء من طرف نادي أرسنال لعملية البيع أو حتى من طرف اللاعب نفسه لراتبه الشهري.

وأوضحت أن إدارة النادي التركي فضلت أن تدخل في مفاوضات مع لاعب آخر متميز في المركز ذاته، وهو البرازيلي تياجو مايَا لاعب نادي ليل الفرنسي، حيث يمتاز اللاعب بقدرات فنية كبيرة إضافة إلى صغر سنه الذي لم يتخطى ال22 عاماً بعد، أما قيمة الشرط الجزائي في عقده مع ناديه الفرنسي تصل قيمتها إلى مبلغ 10 مليون يورو فقط لا غير.

وبناءً على ذلك، بات النجم المصري محمد النني مُطالباً الآن بسرعة البحث عن عروض أخرى رفقة وكيل أعماله، وخاصة وأن أبواب الميركاتو الحالي سوف يتم غلقها على مستوى قارة أوروبا في مطلع شهر سبتمبر المقبل من العام الحالي 2019 وتحديداً مع نهاية اليوم الثاني من الشهر.

يُذكر أن “إيمري” مدرب أرسنال سبق وأن أكد بشكل علني خلال إحدى المؤتمرات الصحفية في الأيام الماضية، أن رحيل محمد النني عن الفريق اللندني سوف يكون جيداً لجميع الأطراف في نهاية المطاف.

إقرأ أيضاً: تشكيل الزمالك المتوقع الليلة أمام مصر المقاصة في ربع نهائي كأس مصر

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى