أخبار الرياضة

مصدر مسؤول: تراجع أسهم حسن شحاتة في تدريب المنتخب بسبب “ميدو”

أوضح مصدر مسؤول في الاتحاد المصرية لكرة القدم، أن أسهم المدير الفني السابق للمنتخب الوطني الأول حسن شحاتة، تقل عن المدربين المرشحين من أجل تولي تدريب المنتخب المصري خلفاً للمدير الفني للمكسيكي السابق “خافيير أجيري”.

تنتظر جماهير المنتخب الوطني، وعشاق الساحرة المستديرة إعلان اللجنة المؤقتة لإدارة اتحاد كرة القدم المصري، تحت رئاسة عمرو الجنايني، عن اسم المدير الفني الجديد للمنتخب المصري الأول، بعد إقالة المكسيكي “خافيير أجيري”، في أعقاب خروج المنتخب من دور الـ16 في بطولة كأس الأمم الأفريقية 2019 التي أقيمت على الأراضي المصرية، بالهزيمة من منتخب جنوب إفريقيا بهدف دون رد، خلال المباراة التي أقيمت على ستاد القاهرة.

وأوضح المصدر المسؤول خلال تصريحات صحيفة له، “قبل أن تتسلم اللجنة الخماسية المهمة، قد تم إجراء اتصالات من اتحاد كرة القدم المصري مع المدير الفني حسن شحاتة، و الكابتن حسام البدري، من أجل تولي أحدهما قيادة المنتخب المصري”.

وأضاف، “ولكن عندما جاءت اللجنة الخماسية، قد زاد عدد المرشحين إلى 7 قبل تقليصهم، وكان المدير الفني حسن شحاتة على الطاولة بحُكم تاريخه الكبير، إلا أنه بسبب الرغبة بإعطاء الفرصة لمدير فني آخر أصغر سناً، فقد تراجعت أسهمه”.

وأشار، إلى أنه قد تم مناقشة اقتراح أن يكون حسن شحاتة هو المدير الفني للمنتخب الوطني، ومعه الكابتن أحمد حسام ميدو كمدرب عام، ولكن ميدو قد رفض هذا الاقتراح، وبعد المشاورات، وبناء عليه فقد تم استبعاد هذا الاقتراح.

اختتم المصدر المسؤول حديثه، إن المدير الفني حسن شحاتة يأتي بالترتيب خلف إيهاب جلال، وكابتن حسام حسن، وتُخطط اللجنة الخماسية أن يكون هناك دور فني بشكل أكبر للمدير الفني حسن شحاتة خلال الفترة القادمة، لأنه مازال قادراً على العطاء، كمُشرف عام على المنتخبات الوطنية، أو يكون منوطاً له تشكيل لجنة مهمتها هو العمل على تطوير المنتخبات الوطنية بمختلف مراحلها، وأكد المصدر أن كل تلك الإجراءات مازالت قيد الدراسة.

أقرا المزيد فاتي يتفوق على ميسي أفضل لاعب في العالم برقم مميز

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى