أخبار الرياضة

يورغن كلوب يرد على شائعة إمكانية مغادرته ليفربول بسبب “طقس بريطانيا”

رد يورغن كلوب المدرب الألماني عن التصريحات التي أعلنها مارك كوسيك وكيل أعماله، بشأن إمكانية مغادرته نادي ليفربول بسبب “طقس بريطانيا”.

وقد أعلن موقع “سكاي سبورتس”، إن وكيل أعمال مدرب ليفربول يورغن كلوب قد صرح خلال وقت سابق، أن المدرب قد يغادر تدريب نادي ليفربول بسبب “الطقس البريطاني”، على أن ينتقل للعيش في مناخ دافئ.

وقد أثار هذا التصريح مخاوف أنصار “الريدز”، مما جعل المدرب يورغن كلوب، البالغ من العمر 52 عاماً، بعدم التأخر في الرد على هذا التصريح، توضيح مدى حقيقة هذا الأمر.

وقد صرح يورغن كلوب، خلال فعاليات المؤتمر الصحفي، الذي عقد أمس، “لقد أراد أن يمزح، ولكن تم التعامل مع الأمر بجدية على ما أعتقد، كانت نكتة ألمانية لم يفهمها أحد”، وأشار مدرب ليفربول، “لم يكن الطقس عاملاً في تولي وظيفة، ويمكنك أن تغني أغنية لا تذهب إلى ليفربول في أكتوبر، حيث تكون البلد باردة ومظلمة”.

وتابع يورغن كلوب، “تحدثت عن الطقس من قبل، وتأثير الرياح على كرة القدم، ولكن ذلك ليس مسموحاً به في بريطانيا”، وشدد مدرب نادي ليفربول أنه يملك عقداً مع الفريق الكروي حتى صيف عام 2022، وأنه يحترم هذا العقد، وسوف يلتزم به حتى النهاية.

وختم المدرب تصريحه، “كوسيك ليس وكيل أعمالي فقط، بل هو صديقي أيضاً، والأصدقاء يقولون ما يريدونه، وقد فعل ذلك، ولم يفهم أحد أنها مزحة”.

أقرا المزيد حالة بكاء تنتاب اللاعب “رونالدو” على الهواء بسبب فيديو

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى