أخبار الرياضة

مصادر إنجليزية تثير الجدل مجدداً بشأن مستقبل محمد صلاح مع ليفربول

أثارت مصادر صحفية إنجليزية الجدل من جديد بقوة حول مستقبل النجم المصري محمد صلاح، وذلك بخصوص إمكانية رحيله عن صفوف ناديه الحالي ليفربول الإنجليزي عقب نهاية الموسم الجاري مباشرة أي خلال فترة الإنتقالات الصيفية المقبلة بغض النظر عن موعدها.

وأكدت صحيفة “ديلي ستار” الإنجليزية أن فخر العرب محمد صلاح يعلم جيداً أن الرحيل تجاه أحد الأندية الأوروبية الكبيرة انطلاقاً من الموسم المقبل، سوف يكون بمثابة التحدي الأخير في مسيرته الرياضية في ظل كونه قد بلغ من العمر 27 عاماً.

وأشارت أيضاً إلى أن اللاعب لن يشعر بالحزن على الإطلاق إثر هذه الخطوة، نظراً لأنه قدم كل ما لديه لصالح فريق الريدز على مدار الموسمين الماضيين إضافة إلى الموسم الحالي، ويكفي الإشارة إلى أن ذلك قد ساهم في تتويج ليفربول بثلاثة ألقاب قارية وفي مقدمتها لقب دوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي.

وشددت الصحيفة على أن الحلم الأكبر لمحمد صلاح كان هو المساهمة في عودة فريق الريدز من أجل التتويج مرة أخرى بلقب الدوري الإنجليزي الممتاز، علماً بأن ذلك الأمر كاد أن يتحقق خلال الموسم الحالي لولا تعليق النشاط الرياضي لأجل غير مسمى بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم بأكمله.

وأضافت أيضاً أن ذلك الحلم لا يزال قائماً ومن الممكن أن يتحقق خلال الأشهر القليلة القادمة، وخاصة في ظل إصرار المسؤولين على استئناف النشاط الرياضي وعدم إلغاء الموسم من أجل تفادي الخسائر المالية الكبيرة من وراء ذلك الإلغاء.

وأوضحت الصحيفة أن فخر العرب يُدرك أنه لن تكون هناك أي عقبة أمامه في حالة أراد الرحيل عن جدران قلعة أنفيلد رود في الميركاتو الصيفي القادم، بالرغم من أن عقده لا يزال ممتداً مع ليفربول حتى صيف عام 2023.

ومن المؤكد أن الألماني يورجن كلوب مدرب فريق الريدز لن يعارض بدوره فكرة رحيل محمد صلاح عن صفوف النادي مثلما فعل تماماً مع النجم البرازيلي فيليبي كوتينيو قبل موسمين من الآن.

إقرأ أيضاً: استعدادات قطر لتنظيم كأس العالم مهددة بالفشل بعد إصابة 6 عمال بفيروس كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى