تعرف على نص خطاب الفيفا المرسل للأهلي بشأن شكوى عبد الله السعيد

بات مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة الكابتن محمود الخطيب في حيرة كبيرة من أمره، بعدما رفض الاتحاد الدولي لكرة القدم مؤخراً الشكوى التي تقدم بها بحق نادي أهلي جدة السعودي إضافة إلى النجم عبد الله السعيد، بسبب قيام الأخير بفسخ عقده وانتقاله إلى صفوف نادي بيراميدز دون حصول النادي الأهلي على قيمة الشرط الجزائي.

ولا يقتصر الأمر فقط على رفض الاتحاد الدولي الشكوى التي تقدم بها النادي الأهلي، بل إنه ألزمه أيضاً بدفع مبلغ 15 ألف فرنك سويسري وهي بقية قيمة التكاليف النهائية للإجراءات التي دفع منها الأهلي 5 آلاف فرنك سويسري فقط لا غير.

وأكد الفيفا في خطابه المرسل إلى مجلس إدارة النادي الأهلي أنه لا يحق له التدخل في النزاع بينه وبين النجم عبد الله السعيد، نظراً لأن المشكلة تعتبر ذات صلة محلية بالدرجة الأولى ولا يمكن حلها إلا من خلال الاتحاد المصري لكرة القدم.

وأشار أيضاً إلى أن النادي الأهلي يحق له طلب حيثيات ذلك الحكم في مدة أقصاها 10 أيام من تاريخ استلام ذلك الخطاب الرسمي، وفي حالة عدم حدوث ذلك يفقد الأهلي حقه في تقديم الاستئناف ويصبح القرار نهائياً وإلزامياً.

وشدد الاتحاد الدولي لكرة القدم على أنه سوف يرسل خطاباً جديداً للطرف الذي يطلب حيثيات الحكم بشرط دفع التكاليف النهائية للإجراءات من أجل توضيح أسباب القرار، وفي حالة عدم دفع التكاليف بعد مرور 20 يوماً من تاريخ الإخطار بالنتائج، يتم اعتبار طلب الأسباب ملغياً ويصبح القرار نهائياً وإلزامياً.

يُذكر أن مجلس إدارة النادي الأهلي يطالب منذ مدة بالحصول على مبلغ 2 مليون دولار، وهي قيمة الشرط الجزائي التي كانت متواجدة في العقد الثلاثي بين الأهلي وأهلي جدة السعودي وعبد الله السعيد، وذلك في حالة انتقال اللاعب إلى صفوف أي نادي مصر طوال مدة ذلك العقد.

ولم يلتزم عبد الله السعيد بذلك العقد الثلاثي، بل فسخه وانتقل إلى صفوف نادي بيراميدز دون أن يحصل النادي الأهلي على حقه.

إقرأ أيضاً: الأهلي يفاضل بين رجب بكار وباهر المحمدي لتعويض رحيل أحمد فتحي