أخبار الرياضة

الزمالك يكشف حقيقة إصابة مصطفى فتحي وعضو الجهاز الإداري بفيروس كورونا

حرص مصدر مقرب من نادي الزمالك اليوم السبت على حسم كل الجدل القائم في الساعات الماضية عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بخصوص حقيقة إصابة كلاً من مصطفى فتحي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي إضافة إلى أحد أعضاء الجهاز الإداري بفيروس كورونا المستجد.

وأكد المصدر أن كل ما يثار من أخبار حول إصابة الثنائي بالفيروس المستجد خلال الساعات الماضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، هي مجرد شائعات لا أساس لها من الصحة نظراً لأن نتيجة المسحة الطبية التي خضع لها جميع اللاعبين وأعضاء الجهازين الفني والإداري لم يتم الكشف عنها بعد حتى هذه اللحظة.

وأشار أيضاً إلى أن عضو الجهاز الإداري كان يعاني بالفعل من نزلة برد في شهر يونيو الماضي، إلا أنه قام على الفور بعزل نفسه في المنزل مع الالتزام الكامل بكافة الإجراءات الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة والسكان.

وشدد المصدر على أن الثنائي بات يشعر بحالة كبيرة من القلق بسبب كثرة الشائعات التي تم تداولها عبر مواقع التواصل الاجتماعي على مدار الساعات الماضية، مؤكداً في الوقت ذاته أن الجميع في انتظار نتائج المسحة الطبية بصفة رسمية دون النظر إلى الشائعات والأخبار الكاذبة المنتشرة في الوقت الحالي.

يذكر أن مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور قد عاد مؤخراً عن قرار الانسحاب من مسابقة الدوري المصري الممتاز في الموسم الحالي، من خلال الإعلان عن عودة الفريق الأول إلى التدريبات الجماعية وقبل ذلك إجراء المسحة الطبية لجميع عناصر الفريق.

ويجد نادي الزمالك في المباريات القادمة في مسابقة الدوري العام بمثابة الفرصة المثالية من أجل التحضير جيداً لخوض غمار الدور نصف النهائي من مسابقة دوري أبطال إفريقيا، حيث ينتظر الفارس الأبيض نظيره فريق الرجاء البيضاوي المغربي بفارغ الصبر في شهر سبتمبر المقبل من العام الحالي 2020.

وكان الاتحاد الإفريقي لكرة القدم قد أعلن منذ عدة أيام ماضية أن مباراتي الدور نصف النهائي للنسخة الحالية من مسابقة دوري أبطال إفريقيا ستقام في الكاميرون من جولة واحدة بدون الاعتماد على نظام الذهاب والإياب.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى