عربي ودولي

أمريكا تحاكم أحد مجنديها لمحاولة انضمامه لداعش

قضت أحد المحاكم الأمريكية بسجن أحد الجنود السابقين في سلاح الجو الأمريكي لمدة 35 عاماً ، وذلك بعد محاكمة طويلة اتهم خلالها بالسعي للانضمام لتنظيم الدولة الإسلامية “داعش” وتم إدانته بهذه التهمة عام 2016 بمحاولة جلب مساعدات مادية للتنظيم الإرهابي ومحاولة إيقاف العدالة .

وقال المدعي العام الأمريكي أن المتهم “تيرود باغ” الذي حكم عليه بالسجن، ويبلغ من العمر 49 عاماً خان وطنه ولم يلتفت له ولجيش بلاده الذي كان أحد أفراده وحاول الانضمام إلى جماعة إرهابية قاتلة اعتادت على قتل واستعباد الأبرياء فى كل دول العالم .

وأظهر المدعي العام أثناء المحاكمة الدلائل التي  تؤكد سعي “باغ”، أثناء عمله فى سلاح الجو الأمريكى ميكانيكياً ، قام الذهاب إلى مصر ثم السفر إلى تركيا في يناير 2015 ومعه جهاز كمبيوتر وشرائح ذاكرة تم إزالة البلاستيك من عليها حتى يكون من الممكن إتلافها سريعاً ومنع المحققين من التوصل إلى أي معلومات قد يكون تم تخزينها عليها ، ولكن السلطات التركية حالت دون دخوله البلاد في وقتها وقامت بإعادته لمصر.

وقامت جهات التحقيق بمراقبة الجندي السابق لمدة من الزمن قبل إيجاد المزيد من الأدلة التي تثبت خيانته وكان من بينها رسالة على جهاز الكمبيوتر الخاص به  كان نصها كالتالى : “سأستخدم المهارات والمواهب التي منحني إياها الله من أجل المساهمة في تأسيس الدولة الإسلامية والدفاع عنها” ، بالإضافة إلى خريطة تدل على عدة نقاط عبور موجودة على الحدود بين سوريا وتركيا ، وهي نقاط حدودية تقع معظمها تحت سيطرة تنظيم داعش.

وتم إكتشاف رسالة أخري جاء فيها : “أنا مجاهد، أنا سيف ضد الظلمة ودرع للمظلومين، ليس أمامي إلا طريق من إثنين، النصر أو الشهادة”.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى