عربي ودولي

رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط: الدوحة تسرق النفط الليبي وتمول به الإرهاب

وجه “الناجي المغربي” رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط، اتهامات إلى الحكومة القطرية، تفيد بأن حكومة الدوحة تقوم بتمويل الجماعات الإرهابية المتطرفة في ليبيا، والعمل على زعزعة استقرار الأمن القومي للدول العربية، كما قال المغربي أن قطر تستحوذ على نسبة 19% من ميزانية النفط في ليبيا.

وأشار رئيس المؤسسة الوطنية الليبية للنفط إلى أن المؤسسة قد اكتشفت في فبراير من العام المنقضي 2016، أن هناك عقود تم إبرامها مسبقا بين السلطات الليبية في العاصمة طرابلس والحكومة القطرية، يتم بموجبها حصول الدوحة على نسبة كبيرة من ميزانية النفط مقابل تسويقه للخارج، وتابع الناجي المغربي تصريحاته الصحفية، مؤكدا أن المؤسسة قد لجأت إلى مجلس النواب الليبي والذي قام بدوره في مخاطبة الأمم المتحدة للإعتراض على هذه العقود المحجفة، وذلك في شهر يونيو من العام المنقضي 2016.

كما أضاف الناجي المغربي، أن المؤسسة الوطنية للنفط الليبي ، قد خاطبت اللواء الرزاق الناظوري وهو الحاكم العسكري الليبي، وطالبه باسم المؤسسة بإبلاغ شركة الخليج العربي للنفط، بضرورة تعريف المؤسسة بكل ناقلة نفطية تدخل إلى الحدود الليبية، كما أكد المغربي أنه أرسل إلى المشير خليفة حفتر وهو القائد العام للجيش الليبي، ورئيس الوزراء الليبي ، وأيضا رئيس مجلس النواب الليبي، وذلك لإعلامهم بفضائح التعاقد القطري، متهما إياهم بأنهم “يسرقون قوت الليبيين ثم يستخدمونه في تمويل ودعم الإرهاب في ليبيا”.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى