عربي ودولي

تشيع ضحايا ايران وسط هتافات ضد داعش و السعودية وامريكا

اقدمت جموع غفيرة في طهران يوم الجمعة على المشاركة في تشييع ضحايا ، اول الاعتداءات التي يقوم بتنفذها تنظيم الدولة الإسلامية داعش في دولة ايران ، حيث قامت السلطات الايرانية بالقبض والتحقيق مع العشرات من المشتبه بهم بان يكون على صلة مع التنظيم الجهادي الاسلامي.

و الجدير بالذكر ان الجموع قد سارت خلف شاحنة تحمل 15 نعش من الضحايا ال 17 الذين تم اغيالهم ، في الهجمات يوم الاربعاء التي قامت باستهداف موقعين لهم بدلالات رمزية قوية ، و هما البرلمان الايراني و ضريح الامام اية الله الخميني ، مؤسس الجمهورية الاسلامية بايران ، اما القتيلان الباقيان من الضحايا ال17 فما حدث انه تم تشييعهما ودفنهما خارج العاصمة الايرانية طهران.

و يذكر انه بعد صلاه الجمعة تم انطلاق موكب التشييع من جامعة طهران و كانت الواجهه مقبرة بهشت الزهراء التي تقع على بعد حوالى 20 كلم من ضريح الإمام اية الله الخميني ، في حين اخذت الحشود تقول و تردد هتافات مثل “لسنا خائفين من داعش ” و “الموت لامريكا” و الموت لآل سعود.

و الجدير بالذكر انه في عصر يوم الجمعة قامت وزارة الاستخبارات بالاعلان عن اعتقال عشرات الاشخاص بشبهة انهم مرتبطين بتنظيم الدولة الاسلامية داعش ، و صرحت الوزارة في بيان لها ان عدد الموقوفين يبلغ حوالي 41 شخصا وقد تم اعتقالهم في العاصمة طهران وفي محافظات اخرى مثل كرمنشاه وكردستان واذربيجان الغربية ، و يذكر ان كل هذه المحافظات تقع في الشمال الغربي القريب من الحدود الواقعة بين ايران و العراق و تركيا.

و الجدير بالذكر انه تم التوضيح في البيان ان بين الموقوفين افراد يعملون لتنظيم الدولة الاسلامية ، و قد اشارات الى انه ايضا تم ضبط وثائق ومعدات مخصصة لاجل تنفيذ عمليات ارهابي ، و يذكر ان هؤلاء الموقوفون مضافين إلى خمسة “مشتبه بهم” تم اعتقالهم يوم الاربعاء في اماكن وقوع الاعتداءات .

و من جانب اخر صرحت وكالة انباء الطلبة الايرانية “ايسنا” ان السلطات الايرانية وجدت سيارة مجهولة بداخلها حوالي 22 مسدس في محافظة كرمانشاه .

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى