عربي ودولي

ألمانيا تدعو لبذل مزيد من الجهود الدبلوماسية لحل الأزمة القطرية العربية

طالبت الادارة الالمانية ،اليوم الجمعة، ببذل جهود دبلوماسية أكثر حتى يمكن حل الأزمة بين قطر ودول الخليج ، وكانت قد قطعت السعودية والإمارات والبحرين اضافة الى اليمن ومصر وليبيا والأردن علاقاتها بقطر يوم الإثنين الماضي.

جاء ذلك أثناء اللقاء الذى جمع بين وزير الخارجية الألماني “سيغمار غابرييل” مع نظيره القطري الشيخ “محمد بن عبد الرحمن آل ثاني”، وطالب أثناء اللقاء بإلغاء “الحصار البحري والجوي” الذي فرض على قطر .

وكانت قطر قد نفت الاتهامات الموجهة إليها بدعم جماعات إرهابية ، وتستمر ألمانيا فى تعودتها لاحتواء الأزمة منذ نشوب الأزمة بين قطر وجيرانها.

وكان قد تقابل “غابرييل” مع وزير الخارجية السعودي “عادل الجبير” منذ يومين،وصرح آنذاك بإن جميع الأطراف المشاركة فى الأزمة تبحث عن سب “لتجنب المزيد من التصعيد”.

وصرح “غابرييل” أثناء المؤتمر الصحفي “نحن مقتنعون أن ساعة الدبلوماسية قد حانت، ويجب أن نتحدث مع بعضنا البعض، مع زملائنا الأمريكيين، وقبل كل شيء زملائنا في المنطقة. يجب أن نحاول التوصل إلى حلول، خاصة رفع الحصار البحري والجوي”.

ولازالت محاولات أمير الكويت للوساطة بين قطر من ناحية والسعودية والإمارات من ناحية أخرى.

وقامت أمس السعودية ومصر والبحرين والامارات بإصدار قائمة حظر تحتوى على أسماء 59 شخصا، بينهم الشيخ “يوسف القرضاوي” و”عاصم عبد الماجد” القيادى البارز فى الجماعة الاسلامية بمصر، و12 منظمة وجماعة إرهابية تدعمها قطر.

وقالت قطر معلقة على هذه القائمة بأنها “مزاعم لا أساس لها”، ورأت أن ما يحدث ضدها الآن يعتبر “انتهاكات للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي”.

وصرح الشيخ “محمد” أمس إن قطر تتعرض لعزلة مفروضة وذلك “لأننا ناجحون وتقدميون”، واصفا بلده بأنها “منصة للسلام لا للإرهاب”.

وأضاف “لسنا مستعدين للاستسلام ولن نستسلم، ولن نتخلى عن استقلالية سياستنا الخارجية”.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى