عربي ودولي

قطريون يعترضون على فضيحة تعيين قائد تركي في الجيش القطري بمنصب حساس

كشف ائتلاف المعارضة القطرية، مؤخرا عن وثيقة تم التوقيع عليها من قبل بعض القادة بالجيش، حيث تؤكد هذه الوثيقة على وجود انشقاق في الجيش القطري حاليًا، وقد كان السبب وراء هذا الانشقاق هو تعيين “طيب أورال أوغلو”، الجنرال التركي، في منصب حساس وكبير داخل الجيش القطري بأوامر ملكية.

نشرت رئيس ائتلاف المعارضة، الشيخة “نوف بنت أحمد آل ثاني”، عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي، تويتر، مؤخرًا وثيقة خاصة تضم فى طياتها أسماء عدد من الأشخاص الذين يعدوا حاليًا قادة فى الجيش القطري.

ورد فى وثيقة الشيخة نوف بنت أحمد آل ثاني، أن الذين قد وقعوا على هذه الوثيقة هم من اعتراضوا على عملية تعيين قائد عسكري التركي في منصب حساس في الجيش القطري.

وعن نص الوثيقة القطرية التي بموجبها تقرر تعيين هذا القائد التركي في هذا المنصب، والتي قد وقع عليها ايضًا عدد من قادة التابعين إلى الجيش القطري، ورد: ” نظرًا لما آلت إليه الأمور في قطر، وتحديدًا بعد تعيين الجنرال التركي “طيب أورال أوغلو”، ، في منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة القطرية بالإنابة، وهو منصب لا يمنح إلا من ولي العهد نظرًا لحيويته”.

وقد اكمل نص البيان قائلاً: “حيث إنه أعلى من منصب وزير الدولة لشئون الدفاع ورئيس الأركان”، وأضاف: “ونحن إذا أقسمنا على عدم خيانة الوطن وما تم مؤخرًا من تمكين الجيش التركي والحرس الثوري الإيراني، من تغلل يعد خيانة عظمى”، وقد ختم البيان بقوله: “يتعين محاسبة مرتكبيها”.

وثيقة تعيين قائد تركي في الجيش القطري بمنصب حساس

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى