عربي ودولي

وزير العدل الاسباني: الانتخابات الاقليمية لن تساعد في حل النزاع الخاص بكاتالونيا

قال وزير العدل الاسبانى اليوم الثلاثاء ان زعيم كاتالونيا كارليس بويجديمونت لا يستطيع حل ازمته السياسية مع مدريد من خلال الدعوة لاجراء انتخابات اقليمية.

وقد صرحت الحكومة المركزية في مدريد بانها ستفرض حكما مباشرا على كاتالونيا لمواجهة دفع الاستقلال الذى اعلنته المحكمة الدستورية الذي يعلن عدم شرعية الاستقلال، وقد استندت مدريد الى سلطات لم تستخدم من قبل لاطلاق النار على الحكومة الاقليمية واجراء الانتخابات، ويعتزم مجلس الشيوخ التصويت لتنفيذ حكم مباشر يوم الجمعة.

وقال وزير العدل رافائيل كاتالا فى مقابلة اذاعية “عندما تقترح الحكومة خيارا متطرفا للغاية مثل المادة 155، يكون ذلك لاننا نعتقد ان هناك فشل جسيم من جانب بويجديمونت فى الوفاء بالتزاماته”، واضاف قائلا “ان كل شيء ليس ثابتا من خلال الدعوة الى الانتخابات”.
ويقول الانفصاليون فى المنطقة ان تصويت الاستقلال الذى تم عقده فى الاول من شهر أكتوبر لعام 2017 ، والذى تم مقاطعته من قبل معظم الرافضيين للاستقلال، حيث لم يقم بالتصويت سوى من رفضوا البقاء فى اسبانيا وذلك قد منحهم التفويض بالاستقلال.

وسوف يجتمع البرلمان الكاتالونى يوم الخميس للاتفاق على رد موحد لكي يتم توجيه إلى مدريد، وهذا ما قاله العديد من المراقبين انه يمكن لهذا الاعلان ان يمهد الطريق امام اعلان استقلالى رسميا، وقد كانت هناك بعض التكهنات بأن الزعيم الكاتالوني قد يدعو للانتخابات بنفسه، وهي خطوة يرى البعض أنها محاولة للحصول على تنازلات مع الحكومة المركزية.

وقال كاتالا انه اذا ظهر بويغديمونت امام مجلس الشيوخ الاسبانى فان ذلك سيكون خطوة ايجابية فى ايجاد حل للنزاع الذي يواجه اسبانية بصفة عامة، ومن جانب اخر فقد رفضت الحكومة المركزية في مدريد الالتقاء بالزعيم الكاتالوني حتى يقوم بالتنازل عن الدعوة إلى الاستقلال، لكن كاتالا قالت إن أي مظهر من جانب بويغديمونت يجب أن يكون ضمن إطار قانوني ودستوري.

وقال كاتالا انه في حالة عد التصديق على موقف الاستقلال في كاتالونيا،فانه سيتم الاستمرار فى الاجراءات التى تم تحديدها من قبل الحكومة المركزية في مدريد بخصوص هذا الامر بالفعل.

اقرا ايضا الشركات الدولية تهدد بالانسحاب من بريطانيا بسبب بريكست

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى