عربي ودولي

مجلة “أمريكان مجازين” تكشف النقاب عن سبب غضب الموساد من ترامب

كشفت مجلة أمريكان مجازين سر قرار الولايات المتحدة بمنع المسافرين علي متن الطائرات الأمريكية القادمة من منطقة الشرق الأوسط من اصطحابهم أجهزة الكمبيوتر المحمول ” اللاب توب “، والسبب وراء إصدار هذا القرار هو  جهاز الموساد الإسرائيلي.

وأوضحت المجلة أن سبب دفع إسرائيل الإدارة الأمريكية إلى إصدار ذلك القرار أن قوة كوماندوز الإسرائيلية كانت تقوم بتنفيذ مهمة سرية بالليل داخل الأراضي السورية، وفي ذلك الوقت اكتشفت القوات أدلة قوية تثبت قيام تنظيم داعش بعملية إنتاج وتطوير نوع من القنابل التي لاتستطيع أجهزة المسح الإشعاعي المستخدمة بالمطارات اكتشافها فضلا عن استخدام بطاريات أجهزة الكمبيوتر المحمولة كدائرة كهربائية لتلك القنابل.

وأضافت المجلة أن جهاز الموساد الإسرائيلي غضب بشدة من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب حينما قام بنقل تحذيرهم إلى روسيا وبذلك كشف للحكومة الروسية عن العملية السرية لقوات الكوماندوز الإسرائيلي في عمق الأراضي السورية التي كان يبسط تنظيم داعش سيطرته علي أجزاء كبيرة منها في ذلك الوقت.

وأشارت المجلة إلى أن وحدة الكوماندوز الإسرائيلية التي كشفت تلك المعلومات ضمن كتيبة ماتكيل، وهي وحدة عمليات خاصة بالجيش الإسرائيلي للعمليات الخارجية تعمل بالتعاون مع جهاز الموساد،وكان الهدف من العملية التوصل إلى أي معلومات عن خلية خبراء التفجير في تنظيم داعش المسيطر علي عمق الأراضي السورية مضيفة أن هذه الخلية كانت تحت قيادة خبير القنابل المعروف باسم إبراهيم العسيري والذي انتج سابقا قنابل عندما كان ضمن صفوف تنظيم القاعدة في اليمن وقبل التحاقه بصفوف داعش.

اقرأ أيضا.. “إن بي سي” تكشف الستار عن السبب الحقيقي وراء اعتراف ترامب بقرار القدس

وقد أرسل الموساد ما اكتشفه أثناء العملية إلى المخابرات الأمريكية والتي رفعتها إلى الرئيس الأمريكي مما دفعه إلى إصدار قرار بحظر اصطحاب اللاب توب وتطوير أجهزة المسح الإشعاعي بالمطارات حتى تستطيع الكشف عن النوعيات المعقدة من القنابل والمفرقعات.

وبحسب المجلة أن ترامب كشف هذه المعلومات لكلا من سيرجي لافروف وزير الخارجية الروسي وسفير روسيا بالعاصمة الأمريكية ” واشنطن” سيرجي كيسلياك في شهر مايو الماضي كما كشف لهم عن المدينة التي نفذت فيها العملية دون الكشف عن أن إسرائيل هي مصدر المعلومة، ولكنه بذلك عرض أمن جواسيس إسرائيل في سوريا لخطر اكتشافهم من قبل الجانب الروسي.

والجدير بالذكر أن الإدارة الأمريكية قد اعتمدت قرار حظر أجهزة الكمبيوتر المحمولة علي متن الطائرات الأمريكية القادمة من منطقة الشرق الأوسط في شهر مارس 2017 .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى