عربي ودولي

مستشارو الرئيس التونسي ينفون وفاته: حالته مستقرة ويخضع لفحوص طبية

نفى مستشارون سياسيون للرئيس التونسي الباجي قائد السبسي، ما تردد من أخبار اليوم عن وفاته إثر تعرضه لوعكة صحية حادة نقل على إثرها إلى المستشفى العسكري، وأكدوا أن حالة الرئيس مستقرة وأنه يخضع لفحوصات طبية عادية في المستشفى.
وفي تصريحات صحفية عنهم اليوم، قال مستشارون سياسيون إنه من غير اللائق الحديث اليوم عن إجراءات دستورية، خاصة أن حالة الرئيس التونسي مستقرة ولا يعاني من أي أزمات، كما نفى المستشارون ما تردد بشأن دعوة رئيس البرلمان التونسي إلى عقد جلسة طارئة في البرلمان لمناقشة تداعيات وفاة الرئيس التونسي، قائلين إن جلسة البرلمان الآن تشهد مناقشة بعض القوانين فقط.
وكانت وسائل إعلام عالمية أعلنت نبأ وفاة الرئيس التونسي الباجي قايد السبسي، ثم نفته، حيث نشرت العربية نبأ عاجلا أوردت فيه وفاة الرئيس التونسي، قبل أن تحذفه بعدها بقليل، بينما نشرت قناة الحدث نبأ وفاة الرئيس التونسي، لكنها عادت ونفت الخبر مرة أخرى.
وشهدت تونس صباح اليوم تفجيرين انتحاريين، الأول قرب السفارة الفرنسية في شارع شارل ديجول، بينما الثاني وقع قرب مركز مكافحة المخدرات في شارع الحبيب بورقيبة، ما أسفر عن سقوط قتيل و8 جرحى.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى