عربي ودولي

بعد مطالبات بفصله.. رئيس البرلمان الجزائري يعلن استقالته

أعلن رئيس البرلمان الجزائري معاذ بوشارب، استقالته من منصبه، بعد مطالبات من محتجين بفصله، حسبما أفاد تليفزيون النهار، في نبأ عاجل.

تأتي استقالة رئيس البرلمان الجزائري من منصبه بعد 3 أشهر من رحيل الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة، بعد خروج مظاهرات اعتراضًا على وجوده في الحكم وإعلان ترشحه لفترة رئاسية جديدة، وكذا ضغط رؤساء الكتل البرلمانية، بتقديم استقالته قبل اختتام الدورة الحالية.

وقال النائب عن كتلة جبهة التحرير الوطني سي عفيف عبد الحميد، إنَّ رؤساء الكتل البرلمانية قرروا مقاطعة أعمال البرلمان كافة؛ حتى يستقيل رئيس البرلمان.

كان أعضاء هيئة الرؤساء بالمجلس الشعبي الوطني، أصدروا بيانًا، أمس الاثنين، بشأن التطورات التي تحدث بالبرلمان، مؤكدين أنه إنهاءً للأزمة القائمة، وتلبيةً لمطالب الحراك الشعبي ومطالب هيئة الرؤساء يجب أن يقدم بوشارب استقالته الفورية من رئاسة المجلس قبل اختتام الدورة البرلمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى