بعد مرور 18 عامًا.. تعرف عما حدث في هجمات 11 سبتمبر الحادث الإرهابي الأكبر

Advertisements

يشهد اليوم الأربعاء، حلول الذكرى الـ18 لهجمات 11 سبتمبر الإرهابية، والتي راح ضحيتها نحو 2977 شخصا، وتبدأ الأحداث عندما قام نحو 19 شخصا باختطاف 4 طائرات ركاب مدنية، ليوجهوا 2 منها إلى برجى مركز التجارة العالمى فى نيويورك، بينما وجهت الطائرة الثالثة نحو مقر وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاجون”، أما الطائرة الرابعة فقد سقطت فى ولاية بنسلفانيا، بعد أن حاول طاقمها وركابها استعادة السيطرة عليها.
ربما عدى من السنون الكثير ولكن وقع الحدث الإرهابي كان مدويًا في العالم أجمع، خاصة وأن خريطة العالم السياسية قد تغيرت بشكل كلي بعدها، وتذكيرًا بتلك الهجمات الإرهابية التي غيرت وجه العالم، ننشر لكم في التقرير التالي تفاصيل هذا الحدث الإرهابي الذي وقع يوم الثلاثاء الذي وصفه التليفزيونية الأمريكي بالثلاثاء الأسود 11 سبتمبر، حيث نعرض احداث اليوم بتوقيتاته الزمنية.

في تمام الساعة 7:59 صباحًا (بتوقيت الولايات المتحدة)- أقلعت رحلة طيران على الخطوط الجوية الأمريكية رقم 11، من مطار لوجان الدولي في مدينة بوسطن، وكان على متنها 92 شخصًا، متوجهة إلى لوس أنجلوس.

Advertisements

في تمام الساعة 8:14 صباحًا (بتوقيت الولايات المتحدة)، قامت طائرة أخرى بالإقلاع بالرحلة رقم 175 الخطوط الجوية الأمريكية، من طراز “بوينج 767″، من مطار بوسطن إلى لوس أنجلوس أيضًا.

في تمام الساعة 8:19- قام طاقم الطائرة رقم 11 بإبلاغ مراكز التحكم الأرضية أن الطائرة خاصتهم قد اختُطِفت، وبدوره أبلغ المركز مكتب التحقيقات الفيدرالي (إف بي آي).

في تمام الساعة 8:20- أقلعت رحلة الخطوط الجوية الأمريكية رقم 77 من مطار دولس الدولي خارج العاصمة واشنطن، وكانت متجهة إلى لوس أنجلوس أيضًا وعلى متنها 64 راكبًا.

في تمام الساعة 8:24- أجرى المختطف محمد عطا، أول مكالمتين من الرحلة رقم 11، إلى مركز التحكم الأرضي (فيما يبدو أنها كانت محاولة للاتصال بقمرة الطائرة).

في تمام الساعة 8:40- أبلغت إدارة الطيران الفيدرالية، قطاع الدفاع الجوي الخاص بالمنطقة الشمالية الشرقية بقيادة الدفاع الجوي في أمريكا الشمالية عن اشتباه في اختطاف الرحلة رقم 11. وردًا على ذلك تم إصدار أمر لطائرتين عسكريتين بالإقلاع من قاعدة القوات الجوية في ماساتشوستس وتعقّب الرحلة المُشتبه في اختطافها. غير أن الطائرتين لم تقلعتا عندما اصطدمت طائرة الركاب بالبرج الشمالي لمركز التجارة العالمي.

في تمام الساعة 8:41- أقلعت رحلة الخطوط الجوية الأمريكية رقم 93، من طراز “بوينج 757″، وعلى متنها 44 راكبًا من مطار نيوآرك الدولي بولاية نيوجيرسي، في طريقها إلى سان فرانسيسكو. وكان يُفترض أن تقلع في تمام الثامنة، في نفس وقت اختطاف الطائرات.

في تمام الساعة 8:46- اصطدم محمد عطا ومختطفو طائرة الرحلة رقم 11 بالبرج الشمالي لمركز التجارة العالمي، من الطابق 93 حتى الطابق 99، ما تسبب في مقتل كل من كان على متنها، إضافة إلى مئات داخل المبنى.

في تمام الساعة 8:47- خلال دقائق قامت قوات الشرطة والمطافئ بإرسال وحدات عاجلة إلى مركز التجارة العالمي، وبدأت عملية إخلاء البرج الشمالي للمركز.

في تمام الساعة 8:50- أخبر كبير مسؤولي البيت الأبيض، أندرو كارد، الرئيس الأمريكي الأسبق جورج بوش، أن الطائرة اصطدمت بمركز التجارة العالمي، فيما كان بوش حينها يزور مدرسة ابتدائية بولاية فلوريدا.

في تمام الساعة :02- بعد أن نصحت الشرطة في البداية المتواجدين في البرج الجنوبي لمركز التجارة العالمي بالتزام البقاء داخل المبنى، أصدرت أمرًا بإخلاء البرجين تمامًا، وأصبح على الشرطة إخلاء من 10 آلاف إلى 14 ألف شخص.

في تمام الساعة 9:03- اصطدم مختطفو طائرة الرحلة رقم 175 بالبرج الجنوبي لمركز التجارة العالمي في الطوابق من 75 حتى 85، ما تسبب في مقتل جميع من كان على متنها، إضافة إلى مئات تواجدوا داخل مبنى المركز في ذلك الوقت.

في تمام الساعة 9:08- منعت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية إقلاع أي طائرة متجهة إلى نيويورك أو عبر المجال الجوي للمدينة.

في تمام الساعة 9:21- تم إغلاق جميع الكباري والأنفاق الموجودة في المنطقة المحيطة بمدينة نيويورك.

في تمام الساعة 9:24- قامت إدارة الطيران بإبلاغ المباحث الفيدرالية باحتمالية اختطاف طائرة الرحلة رقم 77، بعد أن تمكّن بعض أفراد الطاقم والمسافرين من إبلاغ أهاليهم على الأرض.

في تمام الساعة 9:31- تحدث الرئيس بوش من فلوريدا، واصفًا الاعتداءات على مدينة نيويورك بأنها “هجوم إرهابي على الدولة”.

في تمام الساعة 9:37- اصطدم مختطفو طائرة الرحلة رقم 77 بالواجهة الغربية لمبنى وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في واشنطن، ما تسبب في مقتل 59 شخصًا على متنها، و125 عسكريًا ومدنيًا كانوا داخل المبنى.

في تمام الساعة9:42- لأول مرة في التاريخ، منعت إدارة الطيران الفيدرالية جميع الطائرات عبر الولايات المتحدة، وتم تبليغ ما يقرب من 3300 طائرة تجارية و1200 طائرة خاصة بالهبوط في مطارات بكندا أو الولايات المتحدة على مدار الساعتين ونصف اللاحقتين.

في تمام الساعة 9:45 – بعد انتشار شائعات عن هجمات أخرى محتملة، تم إخلاء مبنى البيت الأبيض، وكذلك مبنى الكونجرس، مع عدد من المباني الأخرى ذات الأهمية.

في تمام الساعة 9:59 – انهار البرج الجنوبي لمركز التجارة العالمي.

في تمام الساعة 10:07 – بعد أن علم ركاب وطاقم الرحلة رقم 93 المختطفة بما حدث في نيويورك وواشنطن من خلال التواصل مع أقاربهم على الأرض، صمموا على استعادة الطائرة من المختطفين. وردًا على ذلك، قام المختطفون بتحطيم الطائرة في حقل بمقاطعة سومرست بولاية بنسلفانيا، ما تسبب في مقتل جميع ركابها وطاقمها البالغ عددهم 40 شخصًا.

في تمام الساعة 10:28- انهار البرج الشمالي لمركز التجارة العالمي، بعد 102 دقيقة من اصطدام الطائرة به.

في تمام الساعة 11:00- دعا عمدة مدينة نيويورك رودي جولياني، لإخلاء منطقة مانهاتن السفلى، والتي يقيم بها أكثر من مليون مُقيم وعامل وسائح، مع استمرار جهود الإنقاذ للبحث عن ناجين محتملين في موقع برج التجارة العالمي.

في تمام الساعة 13:00- أعلن الرئيس جورج بوش، من قاعدة عسكرية في لويزيانا، أن جيش الولايات المتحدة حول العالم على أهبة الاستعداد.

في تمام الساعة 14:51- أرسلت البحرية الأمريكية مدمرات صواريخ إلى مدينتيّ نيويورك وواشنطن.

في تمام الساعة 17:20- بعد نشوب النار فيه لعدة ساعات،انهار مركز التجارة العالمي ،وقد تم إخلائه سابقا في الصباح بعد اصطدام الطائرات ببرجيّ التجارة العالميين، وأجبر الانهيار عمال الإنقاذ على الفرار للنجاة بأرواحهم.

في تمام الساعة 18:58 – توجه الرئيس الأمريكي جورج بوش الإبن إلى البيت الأبيض، بعد أن توقف بقاعدتين عسكريتين في لويزيانا ونبراسكا.

في تمام الساعة 20:30 -وجه الرئيس الأمريكي جورج بوش خطابًا إلى الأمة، واصفًا الهجمات الإرهابية بأنها “أعمال إرهابية خسيسة وشريرة”، وأعلن أن “الولايات المتحدة وأصدقائها وحلفائها يقفون معًا لربح الحرب ضد الإرهاب”.

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق