ترامب مهدداً تركيا: سأدمر اقتصادكم في حالة تجاوزتم الحدود

Advertisements

هدد دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية الدولة التركية بتدمير اقتصادها في حالة تجاوزت الحدود، واشار دونالد ترامب إلى أنه قد سبق أن فعل ذلك مع الدول الأوروبية ودول أخرى.

حيث صرح الرئيس الأمريكي خلال تغريدات له تم نشرها عبر حسابه الشخصي عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر، اليوم الاثنين، “كما ذكرت من قبل، وأكرر مرة أخرى، إذا فعلت الدولة التركية أي شيء أعتبره، بحكمتي العظيمة التي ليس لها مثيل تجاوزاً عن الحدود، فسوف أدمر اقتصادها بالكامل، والقضاء عليه، وقد فعلت ذلك من قبل مع أوروبا وغيرها”.

Advertisements

وتابع الرئيس الأمريكي خلال تدوينه له، “عليهم مراقبة مقاتلي تنظيم داعش وعائلاتهم الذين جرى أسرهم”، وأضاف “الولايات المتحدة قد قدمت الكثير”.

وأشار الرئيس الأمريكي إلى أن بلاده قد تمكنت من استعادة ما يقرب من 100% من الأراضي التي كانت تحت سيطرة التنظيم الإرهابي “داعش”، وأضاف ترامب، “حان الوقت خلال الوقت الراهن لكي تحمي بعض دول المنطقة، خصوصاً الدول الثرية، المناطق الخاصة بها… الولايات المتحدة دولة عظيمة!”.

تأتي تلك التصريحات، بعد إعلان البيت الأبيض أن قوات الولايات المتحدة الأمريكية بسوريا سوف تنسحب من بعض المناطق قرب الحدود مع الدولة التركية بهدف العمل على إفساح الطريق أمام العملية التركية ضد قوات وحدات حماية الشعب الكردية.

أعلن رئيس الولايات المتحدة الأمريكية، خلال سلسلة من التغريدات القصيرة له عبر موقع “تويتر” قبل قليل، إنه قد حان الوقت من أجل الانسحاب من حرب سوريا، التي وصفها بأنها “لا نهائية سخيفة”، وإعادة الجنود الأمريكيين لوطنهم.

وتابع الرئيس الأمريكي، “يتعين خلال الوقت الراهن على الدولة التركية، والدول الأوروبية، والدولة السورية، والدولة الإيرانية، والدول العراقية، وروسيا، والأكراد العمل على تسوية الوضع”.

بدأت أمريكا بالعمل على سحب قواتها من النقاط العسكرية المؤقتة بريف الرقة وريف الحسكة المتاخمتين للحدود الدولة التركية من الناحية الشمالية الشرقية لسوريا.

انخرطت واشنطن بالحرب الداخلية بالدولة السورية عبر الغارات الجوية على “تنظيم داعش”، خلال شهر سبتمبر لعام 2014.

صرح مولود تشاوش أوغلو وزير الخارجية التركي اليوم الاثنين، أن بلاده تعتزم على تطهير الدولة السورية مما تم وصفتهم بـ “الإرهابيين”، الذين يهددون أمن الدولة التركية، تأتي تلك الخطوة بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية عدم معارضتها للعملية التركية ضد القوات الكردية بشمال الدولة السورية.

وكتب وزير خارجية تركيا عبر موقع التدوينات القصيرة “تويتر “، “منذ بداية الحرب بسوريا، دعمنا سلامة الأراضي السورية، وسوف نواصل القيام بهذا، نحن عازمون على حماية أمننا عبر تطهير تلك المنطقة من العناصر الإرهابية”.

وتهدد تركيا منذ أشهر عديدة بالعمل على إطلاق عملية عسكرية كبرى ضد مواقع وحدات حماية الشعب القائمة في شرق نهر الفرات بهدف إقامة منطقة عازلة تفصل بين القوات الكردية، وبين الحدود السورية/ التركية.

توصلت الولايات المتحدة الأمريكية والدولة التركية خلال شهر أغسطس السابق إلى اتفاق بشأن إقامة المنطقة الآمنة، لكن تركيا قامت بالتنديد بتأخر الولايات المتحدة الأمريكية عن التنفيذ منذ هذا الوقت.

نفّذت الدولة التركية عمليتين عسكريتين سابقتين بالدولة السورية خلال 3 سنوات، العملية الأولى كانت خلال عام 2016 ضد تنظيم داعش، والعملية الثانية خلال العام السابق 2018 ضد وحدات حماية الشعب.

أقرا المزيد ترامب يقترح إطلاق النار على سيقان المهاجرين

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق