عربي ودولي

قيس سعيد رئيسا لتونس.. استطلاعات الرأي تمنح أستاذ القانون فوزا كاسحا

أعلن التليفزيون الحكومي التونسي، فوز أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد، في الانتخابات الرئاسية التونسية، بعد تقدمه على منافسه نبيل القروي رجل الأعمال بفارقٍ كبير من الأصوات، بحسب نتائج استطلاع للرأي.

وأفاد التليفزيون التونسي، بفوز قيس سعيد المرشح المستقل في الانتخابات، عقب حصوله على نحو 76.9%، حيث أظهرت نتائج استطلاع أجرته مؤسسة “سيجما كونساي”، حصول أستاذ القانون الدستوري على نحو 76.9% من أصوات الناخبين، فيما حصل منافسه نبيل القروي على نحو 23.1% من الأصوات.

وفي استطلاع آخر للرأي، أجرته مؤسسة “امرود” أكدت نتائج الاستطلاع تفوق قيس سعيّد في الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية التونسية، وذلك بعدما حصد على نحو 72.3% من الأصوات، فيما حصل منافسه رجل الأعمال على نحو 27.47% من الأصوات.

وعقب إلعلان نتائج فوزه في الانتخابات الرئاسية، ألقى قيس سعيد، كلمة شكر فيها الشعب التونسي، مؤكدًا “ثورة بمفهوم جديد”، كما شكر كل من أدلى بصوته له ومن لم يدلِ، موجها الشكر إلى الشعب التونسي، وذلك في كلمة أمام الصحفيين والحشود من أنصاره.

وأكد سعيد بدء صفحة جديدة في التاريخ قائلا: “هي ثورة بمفهوم جديد، ثورة بإطار الدستور، ونحاول نبني تونس جديدة”، فيما تجمع المئات من أنصار قيس، في مقر حملته الانتخابية، في شارع الحبيب بورقيبة وسط العاصمة، مرددين هتافات: “الشعب يريد قيس سعيّد”، و”تحيا تونس” بالإضافة إلى النشيد الوطني التونسي، وذلك وفقًا لما ذكرته وكالة “فرانس برس”.

وشدد قيس سعيد على أنه يتشبث بالقانون وعلى إحترام الدستور، قائلا ”سأعمل على أن يطبق القانون على الجميع وأولهم انا، ليس هناك من سيستثنى من تطبيق القانون عليه”.

وشدد قيس على أن الدولة التونسية ستستمر بقوانينها وبتعهداتها الدولية: ”الدولة ليست أشخاصًا فنحن نعي ما نقول لأننا نعرف حجم المسؤولية، ومعنى الدولة التي يجب أن تستمر بقوانينها وتشريعاتها.. كما أننا في حاجة إلى تجديد الثقة بين الحكام والمحكومين”.

وأضاف أستاذ القانون الدستوري أننا سنبقى على العهد، لتحمل المسؤولية بالصدق والإخلاص نفسهما، مؤكدا: “أعطيتهم دروسًا إلى شعوبٍ كثيرةٍ.. والشعوب التي استلهمت من تونس هذه القدرة على التنظيم خارج الأطر التقليدية كثيرة”.

وأعلنت الهيئة العليا للانتخابات التونسية، وصول نسب الإقبال على مقار الانتخابات في الجولة الثانية إلى نحو 57.8%، موضحة أن أكثر من 90 ألف تونسي في الخارج، أدلوا بأصواتهم.

كان قيس سعيّد حل في الدور الأول من الانتخابات الرئاسية التونسية في المرتبة الأولى بنسبة وصلت إلى نحو 18.4%، فيما حلّ رجل الأعمال نبيل القروي في المركز الثاني بنسبة 15.5%.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى