عربي ودولي

“العربية”: السعودية تتجه إلى إلغاء نظام الكفيل نهائيا

عقب إقرار نظام الإقامة المميزة، والذي أقره مجلس الشورى السعودي، تتجه السعودية إلى إلغاء نظام الكفيل بشكلٍ نهائي، بحسب ما أكدته الصحف السعودية.

وقال موقع “العربية.نت”، إن المملكة العربية السعودية تعمل على قرارٍ جديد، وهو إلغاء نظام الكفيل كليًا وبشكلٍ نهائي، عقب إقرار نظام الإقامة المميزة من قِبل مجلس الشورى.

ويعمل نظام الإقامة “المميزة” على منح المقيم مزايا خاصة تتعلق بحرية التنقل، وكذا الحركة من وإلى السعودية ذاتيًا دون الحاجة إلى الكفيل.

وقال وزير العمل للشؤون العمالية، إن الوزارة تسعى إلى اتخاذ عدة خطوات إيجابية، في الوقت الراهن، تسعى من خلالها إلى التخلص من نظام الكفيل المفروض على المقيمين في السعودية، وذلك سيكون بشكلٍ نهائي.

وأعرب عدد من الخبراء الاقتصاد عن ترحيبهم بنظام “الإقامة المميزة”، وأكد الخبير الاقتصادي فضل البوعينين عبر حسابه الشخصي على موقع التغريدات القصيرة “تويتر”، أن الإقامة المميزة تحارب “التستر التجاري” في السعودية.

يأتي القرار الجديد بعد سنوات من العمل بنظام “الكفالة”، ووافق مجلس الشورى السعودي على النظام الجديد وفق رؤيتها 2030، ليبدأ فصل جديد من العمل بنظام الإقامة المميزة و”جرين كارد”.

ويعد نظام الكفالة نظامًا قانونيًا مُتبع في أغلب الدول الخليجية والأردن والعراق ولبنان، وهو يجرى من خلاله تحديد العلاقة بين صاحب العمل والعامل الأجنبي، ويأتي نظام “الإقامة المميزة” ضمن مشروع “جرين كارد”، والذي أعلن عنه الأمير محمد بن سلمان ولي العهد السعودي في عام 2016.

وقال ولي العهد السعودي، إن مشروع البطاقة الخضراء “جرين كارد” سوف يُمكن المسلمين والعرب من العيش طويلا في المملكة العربية السعودية، حيث أنه سيكون رافدًا من روافد الاستثمار في المملكة.

وتهدف خطة ولي العهد السعودي إلى إعطاء الأجانب جزءًا من الحقوق من أجل الاستثمار، والتحرك دون تقيد داخل المملكة، من أجل دعم الاقتصاد السعودي.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى