العلماء يواصلون العمل من أجل التوصل إلى علاج للقضاء على فيروس كورونا

Advertisements

لا يزال العلماء والباحثون المتخصصون في مجال الطب حول العالم يعملون جاهدين على مدار الأشهر الماضية، من أجل محاولة اكتشاف العلاج المناسب من أجل القضاء على فيروس كورونا وأيضاً علاج جميع المرضى الذين أصابهم الفيروس ويتواجدون حالياً في المستشفيات وأماكن الحجر الصحي في كافة أنحاء العالم.

واستطاع فيروس كورونا أن يُصيب أكثر من 72 ألف مواطن في جميع أنحاء العالم حتى الآن، كما تسبب أيضاً في القضاء على حياة حوالي 2000 مواطن ومن أبرزهم الصينيين، نظراً لأن دولة الصين وتحديداً مدينة ووهان تُعتبر المنبع الرئيسي لانتشار فيروس كورونا.

Advertisements

ويُحاول العلماء في الوقت الحالي الاستعانة بعدة نماذج محاكاة حاسوبية من أجل التوصل إلى علاج مرضى فيروس كورونا، على أمل أن يتمكنوا قريباً من إنتاج لقاح طبي جديد بعد استخدام أساليب التعديل الجيني من أجل القضاء على ذلك الفيروس القاتل.

وتكمن المشكلة في فيروس كورونا أنه سريع الانتشار سواء من البشر إلى الحيوانات أو حتى العكس، علماً بأن كل شخص قادر على نقل العدوى إلى 3 آخرين فيما يختلف الوضع بالنسبة إلى الحيوانات.


ولم يستقر العلماء بعد على مصدر ذلك الفيروس القاتل حتى الآن، حيث يُرجح البعض إلى أن السبب هي الخفافيش، فيما يعتقد البعض أن السبب هي الثعابين، بينما يعتقد آخرون أن السبب هو أكل النمل الحرشفي المهدد بالانقراض.

وتوصل العلماء حتى الآن إلى لقاح طبي يعمل على تقوية جهاز المناعة لدى البشر، نظراً لأن فيروس كورونا يقضي على حياة أي شخص لديه جهاز مناعة ضعيف، حيث لم يؤثر ذلك الفيروس على أي شخص لديه مناعة قوية.

ويجب الإشارة إلى أن منظمة الصحة العالمية طالبت جميع دول العالم بضرورة اتباع الإجراءات الوقائية اللازمة من أجل ضمان عدم تفشي ذلك الفيروس القاتل والمعدي، علماً بأن عملية إنتاج علاج نهائي من أجل القضاء على فيروس كورونا قد تستغرق عدة أشهر أو حتى عدة سنوات، مما يجعل احتواء انتشار ذلك الفيروس أهم شيء حالياً.

إقرأ أيضاً: تعرف على الفارق بين شهادات الادخار المتغيرة العائد والثابتة في البنوك

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق