عربي ودولي

دراسة: إصابات فيروس كورونا تخطت حاجز المليون ونصف عالميا

قال موقع بي بي سي بالعربي نقلا عن دراسة إحصائية من جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، إن أعداد الإصابات حول العالم بلغت نحو مليون ونصف في جميع دول العالم، موضحا أن نسبة الإصابات مختلفة ولكن الأعداد الفعلية للعدوى أكثر بكثير من أعداد الاختبارات الإيجابية، وفيما يلي بيان بالأعداد المؤكدة حتى الآن:

الولايات المتحدة 432،132

إسبانيا 148،220

إيطاليا 139،422

ألمانيا 113،296

فرنسا 83،080

الصين 82 ، 867

إيران 64،586

المملكة المتحدة 61،474

تركيا 38،226

بلجيكا 23403

وذكر الموقع أن من بين 1،484،811 شخصًا ثبتت إصابتهم، تعافى ما يقرب من 330.000 شخص. وتوفى نحو 88500 شخصا بفيروس كورونا “كوفيد-19”.

وكانت أحدث الدراسات في مجال العلوم الطبية بشأن تأثير فيروس كورونا المستجد “كوفيد19″، قالت إن ضحايا الوباء العالمي من الرجال أكثر من النساء، ما يشير إلى احتمالية أن تكون مناعة السيدات أقوى من الرجال، حسب آخر البيانات بشأن الفيروس القاتل.

وكشفت الدراسة، بحسب الأرقام الواردة من الدول المصابة، وبينها إيطاليا أجريت فيها الدراسة على أكثر من 127700 من المصابين بـ”كوفيد-19″، أن 52.9% من المصابين رجال و47.1 %نساء، ومن بين أول 14860 حالة وفاة 68% كانوا رجالا، كما ذكر تقريرا لمركز مكافحة الأمراض والوقاية منها بالصين، أن من بين 44672 إصابة، كان معدل الوفيات أكثر ارتفاعا بنسبة 1.1% بين الرجال مقارنة بالنساء، وفق ما نقله موقع “العربية”.
وقال جيمس جيل الأخصائي في كلية طب وارويك، أن البيانات توضح ارتفاع أعداد الرجال الذين يعانوا من الأعراض الأقسى بعد الإصابة، كما أن معدلات الوفاة أعلى بكثيرمقارنة بالنساء.

وأوضحت الدراسة أن سبب ارتفاع شدة الإصابة بين الرجال بفيروس “كوفيد 19″، أن هناك عدة عوامل تتضمن عوامل البيولوجية والسلوكية، وبينها العادات السيئة مثل التدخين، حيث أوضح الخبراء أن أبرز تلك العوامل هي أن الرجال بشكل عام لا يعتنوا بصحتهم مثل النساء حيث أنهم أقل في من مستوى غسل اليدين والنظافة العامة كما أنهم الأعلى نسبة في التدخين وشرب الخمور وأيضا السمنة وسلوكيات أخرى غير صحية.

وأضاف الخبراء، أن هناك العديد من الدول ترتفع معدلات التدخين بين الرجال عن النساء، موضحين أن عامل التدخين يعتبر من أبرز العوامل الخطرة على الصحة العامة والمهددة للحياة، كونها تسبب أمراضا مثل القلب وزيادة ضغط الدم وأمراض الرئة والسرطان، كما تبين من الإحصائيات أن التدخين موجود في الصين بنسبة 50% من الرجال أمام 5% فقط من النساء.

وأظهرت الدراسات في إيطاليا التي أجريت عام 2018، أن الرجال يدخنوا بنسبة أكبر مقارنة بالنساء في جميع الفئات السنية، كما أن الاستجابة المناعية نشطة أكثر بين النساء مقارنة بالرجال وهو ما يشير إلى الاستجابة المناعية بين الجنسين.

وأوضح فيليب جولدر أستاذ علوم المناعة في جامعة أوكسفورد، أن هناك عدة عوامل تساهم في تميز السيدات بنظام مناعي أقوى وبيتها أن النساء لديهن اثنان من كروموزوم إكس مقارنة بواحد لدى الرجال، موضحا أن ذلك يعني أن البروتين موجود بضعف الكمية في العديد من الخلايا المناعية لدى النساء بالمقارنة بالرجال وهو ما قد يعزز بدوره قدرة النساء على تجنب الإصابة بكوفيد-19.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى