عربي ودولي

صحيفة بريطانية: علامة بالجلد تؤكد الإصابة بفيروس كورونا

ارتفاع في درجات الحرارة، وسعال شديد ومستمر.. من أكثر العلامات التي يجب الحذر منها لأنها العلامات الأكثر شيوعًا للإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، لكن ذكر عدد من الأطباء أن الجلد بات الآن من عوامل معرفة الإصابة بفيروس كورونا.

وأكد الأطباء أن بعض قرح الجدل أو ما تعرف بـ”خلايا النحل” يمكنها أن تكون واحدة من أعراض الإصابة بفيروس كورونا، حيث يعتقد علماء الجلد في فرنسا أن الإصابة بـ”القرح الحمراء” التي تؤلم يمكنها أن تكون مرتبطة بالإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، وذلك حسبماأفادت به صحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أن أكثر من 400 طبيب أمراض جلدية شهدوا تقرحات على جلد المصابين بفيروس كورونا المستجد “COVID-19″، مشيرين إلى أن الأطباء حثوا بشكل جماعي على التفكير في تشخيص فيروس كورونا، إذا اشتكى المريض من خلايا غير مفسرة بالجلد.

وأشار الأطباء إبى أن أي مريض يجد هذه البقع على الجلد، مشيرين إلى أن تلك البقع غالبا ما تكون موجودة في الجلد منذ فترة ويصاحبها ألم، ومن ثم يجب على المرضى الذين تظهر عليهم هذه البقع التحدث إلى طبيب الأمراض الجلدية مباشرة، وأن يعير باقي الأعراض الأخرى اهتمامًا.

وأكد الاتحاد الوطني الفرنسي لأطباء الأمراض الجلدية والتناسلية SNDV، أن مجموعة تضم أكثر من 400 طبيب مختصين بالجلد، سلطوا الضوء على الآفات الجلدية المصاحبة أو غير الواضحة لعلامات فيروس كورونا.

كانت منظمة الصحة العالمية حرصت على الإجابة على أبرز 10 أسئلة يرغب الكثيرون في معرفة إجابتها، بخصوص فيروس كورونا المستجد، فيما يتعلق بطرق انتقال الفيروس من إنسان إلى آخر، أو حتى كيفية الوقاية من فيروس كورونا.

وأجرت شبكة “بي بي سي” العربية، حوارا مع المدير العام المساعد لشؤون مقاومة الميكرويات التابع لمنظمة الصحة العالمية الدكتورة حنان بلخي، وشهد ذلك الحوار الإجابة على 10 أسئلة حول فيروس كورونا، وهي:

هل بات فيروس كورونا المستجد ينتقل بين الناس عبر الهواء أو حتى عن طريق الكلام ولم تعد مسافة متر أو مترين كافية لتجنب الإصابة؟

كل الدراسات العلمية أثبتت حتى هذه اللحظة أن الفيروس من المستحيل انتقاله إلى الإنسان عبر الهواء، وتبقى وسيلة انتقاله عبر الرذاذ مؤكدة في حالة كان الشخص مصاباً.

ما مدى فاعلية الكمامات الطبية إضافة إلى القفازات؟

من الأفضل استخدام الكمامات فقط في الأماكن العامة أو وسائل المواصلات أو في التجمعات الجماهيرية بصفة عامة لمنع انتقال العدوى بين الناس، ولكن لابد من التركيز على غسل اليدين وترك الكمامات للأطباء كي لا يعانوا من عجز أثناء معالجة المرضى.

هل يمكن إصابة أي إنسان بفيروس كورونا مرة أخرى بعد تعافيه منه في المرة الأولى؟

لا تزال التجارب والدراسات العلمية غير قادرة على تأكيد أو نفي ذلك الأمر حتى هذه اللحظة.

هل يجب تناول أطعمة معينة من أجل العمل على تقوية جهاز المناعة؟ الدراسات العلمية لم تثبت وجود أطعمة تستطيع وقاية الإنسان من فيروس كورونا، ولكن يجب على كل إنسان أن يهتم بالتغذية السليمة لجسده إضافة إلى ممارسة الرياضة من أجل تقوية جهاز المناعة.

كم من الوقت يستطيع فيروس كورونا أن يظل متواجداً على الأسطح بصفة عامة؟

يمكن للفيروس البقاء لعدة ساعات طويلة على جميع الأسطح سواء المعدنية أو حتى الناعمة، ولكن الدراسات العلمية لم تحدد بعد موقف الأسطح الخشبية أو القماشية.

هل يجب تعقيم الطعام بعد شرائه من الأسواق؟

يجب على الإنسان أن يكون طبيعياً ويغسل الطعام بدون مبالغة مثلما كان يفعل دائماً حتى لا يتسبب في فساد الطعام.

هل يجب غسل الملابس دائماً بعد العودة من الخارج إلى المنزل؟

لا يجب فعل ذلك إلا في حالة كان الإنسان يعمل في القطاع الطبي.

هل يمكن استخدام خافض للحرارة أو مسكنات في حالة الإصابة بفيروس كورونا؟

يمكن استخدام خافض الحرارة عند ارتفاع درجة حرارة الإنسان بعيداً عن الإصابة بالفيروس من عدمه.

هل يمكن انتقال فيروس كورونا من الحيوانات الأليفة إلى الإنسان؟

لم تثبت الدراسات العلمية حتى الآن صحة ذلك.

هل يستطيع فصل الصيف القضاء على فيروس كورونا؟

لا تزال هذه الأحاديث مجرد توقعات وربما قد يستمر الفيروس لفترة أطول.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى