عربي ودولي

عاجل.. “كبار العلماء” بالسعودية تطالب المسلمين بصلاة التراويح في المنزل

أوصت الأمانة العامة لهيئة كبار العلماء، بالمملكة العربية السعودية ، المسلمين في العالم بالاستعداد لشهر رمضان المبارك، دون إخلال بالإجراءات الاحترازية والوقائية وتنفيذها بشكل كامل عند أداء العبادات بأنواعها كافة.

وشددت الأمانة العامة، في بيان صدر عنها بقرب حلول شهر رمضان، على المسلمين الاستعداد للشهر الكريم بالرجوع إلى الله تعالى ومحاسبة النفس والعزم على الطاعة.

وأكدت الأمانة في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء السعودية “واس”، أن المسلمين يجب أن يكونوا مثالًا يقتدى به في عباداتهم التي يقيمونها بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) في العالم، وذلك بأن يتقيدوا بالإجراءات والتعليمات الوقائية اللازمة، حيث إن الشريعة الإسلامية حبثت على العبادات المتنوعة دون إلحاق أذى بمن يؤديها أو غيره، وأشارت إلى حديث رواه عمران بن حصين رضي الله عنهما، قال: كانت بي بواسير، فسألت النبي صلى الله عليه وسلم، فقال: (صل قائمًا، فإن لم تستطع فقاعدًا، فإن لم تستطع فعلى جنب) أخرجه البخاري.

وشددت على إقرار الشريعة الإسلامية على مبدأ اتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية، مستشهدة بقول النبي صلى الله عليه وسلم: (فر من المجذوم كما تفر من الأسد) رواه البخاري من حديث أبي هريرة رضي الله عنه. وثبت في صحيح مسلم من حديث جابر بن عبدالله رضي الله عنهما، أنه كان في وفد ثقيف رجل مجذوم، فأرسل إليه النبي صلى الله عليه وسلم: (ارجع فقد بايعناك). وفي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (لا يوردن ممرض على مصح). وقال عليه الصلاة والسلام: (إذا سمعتم الطاعون بأرض فلا تدخلوها، وإذا وقع بأرض وأنتم فيها فلا تخرجوا منها) متفق عليه من حديث أسامة بن زيد رضي الله عنهما”.

وأشارت الأمانة العامة إلى صلاة الخوف التي شرعها الله في كتابه الكريم، وصحت عن النبي صلى الله عليه وسلم في سنته، والتي تتغير في هيأتها وصفتها عن الصلاة المعتادة رحمة بعباده ولطفًا بهم، وحفاظًا على حياتهم.

وأن الإسلام أمر الحفاظ على النفس الإنسانية ومصالحها الضرورية والحاجية. قال الله تعالى: (ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيمًا) وقال سبحانه: (من أجل ذلك كتبنا على بني إسرائيل أنه من قتل نفسًا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعًا ومن أحياها فكأنما أحيا الناس جميعًا).

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى