عربي ودولي

يختفي خلال شهر.. توقع بروفيسور فرنسي بشأن فيروس كورونا ويعتبره “مرض موسمي”

يتوقع مدير المعهد الاستشفائي الجامعي “ميديتيرانيه” ديدييه راوول نهاية قريبة لوباء فيروس كورونا المستجد (كوفيد -19) خلال شهر، حسب ما نشره موقع “رياليتي”وصحيفة “ميدي ليبر” في فرنسا، عن “راوول” الذي أكد في وقت سابق على نجاح تجارب الكلوروكين على المصابين بالفيروس التاجي، مؤكدًا أنه لا يستبعد النهاية الوشيكة للوباء.

واعتبر مدير المعهد الاستشفائي الجامعي “ميديتيرانيه”، وباء كورونا “مرض موسمي”، ويزيد من تأكيد توقعه بإشارته إلى انخفاض أعداد مصابي كورونا في قسم الإنعاش بمرسيليا، متوقعًأ كذلك عدم تسجيل حالات مصابة جديدة في معظم البلدان التي تتسم بالمناخ المعتدل، مضيفًا أنه في البلدان المعتدلة تكون التهابات الجهاز التنفسي الفيروسية أكثر شيوعًا في فصل الشتاء وعادة تتوقف بحلول فصل الربيع.

لا يعتقد الدكتور ديدييه راوول بالقول الشائع أن درجة الحرارة المرتفعة قد تساهم في توقف انتشار بعض فيروسات الإنفلونزا، ليقول إن هناك مناطق حارة بها مزيد من الإنفلونزا على مدار العام، ولا يمكن ربط وجودها بدرجات الحرارة والرطوبة.

يذكر أن فرنسا سجلت 389 وفاة إضافية أمس الجمعة بفيروس كورونا المستجد كوفيد-19، وعليه ترفع حصيلة وفيات الوباء إلى 22245 على الأراضي الفرنسية منذ مطلع مارس الماضي، فيما شهدت كذلك تراجعًا مستمرًا منذ 15يومًا في أعداد المصابين الذين يتلقون العلاج في العناية المركزة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قال إن فيروس كورونا يكون تأثيره السلبي كبير للغاية في المناخ المعتدل إضافة إلى درجات الحرارة المنخفضة، وهو الأمر الذي ساهم في انتشار ذلك الفيروس بسرعة هائلة في كافة أنحاء العالم على مدار الأشهر القليلة الماضية بسبب فصل الشتاء، متوقعًا حدوث العكس تمامًا خلال الأشهر القادمة مع حلول فصل الصيف، مؤكدًا في الوقت ذاته أن درجات الحرارة العالية إضافة إلى أشعة الشمس والرطوبة عوامل قادرة على القضاء فيروس كورونا المستجد بشكل سريع للغاية.

في الوقت الذي حرص فيه وليام براين القائم بأعمال مديرية العلوم والتكنولوجيا التابعة لوزارة الأمن الداخلي على توضيح مدى قدرة فيروس كورونا المستجد على التأثر بدرجات الحرارة بشكل عام، وذلك على النحو التالي:

يستطيع فيروس كورونا أن يعيش على الأسطح الصلبة لمدة 18 ساعة كاملة في حالة عدم التعرض تماماً لأشعة الشمس، وذلك في حالة كان درجات الحرارة تتراوح بين 21 و23 درجة مئوية أما الرطوبة تكون نسبتها 20%.

يستطيع فيروس كورونا أن يعيش على الأسطح الصلبة لمدة 6 ساعات في حالة عدم التعرض لأشعة الشمس، وذلك في حالة كانت درجات الحرارة تتراوح بين 21 و23 درجة أما الرطوبة تكون نسبتها 80%.

يستطيع فيروس كورونا أن يعيش على الأسطح الصلبة لمدة ساعة واحدة فقط لا غير في حالة عدم التعرض لأشعة الشمس، وذلك في حالة كان درجة الحرارة 35 درجة مئوية أما الرطوبة نسبتها 80%.

يستطيع فيروس كورونا أن يعيش على الأسطح الصلبة لمدة دقيقتين فقط لا غير في حالة التعرض لأشعة الشمس، وذلك في حالة كانت درجات الحرارة تتراوح بين 21 و23 درجة مئوية أما الرطوبة نسبتها

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى