بسبب كورونا .. إيطاليا تعلن تسجيل 474 حالة وفاة جديدة وإجراء جديد من إسبانيا

أكدت قناة سكاي نيوز عربية في مساء اليوم السبت أن دولة إيطاليا قد عرفت تسجيل 474 حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا المستجد، لتعود أعداد الوفيات فيها من جديد إلى الارتفاع بشكل مفاجئ بعدما كانت قد انخفضت بشكل واضح في الأيام الماضية.

وأشارت القناة إلى أن هذه الحصيلة اليومية هي أعلى حصيلة تسجلها دولة إيطاليا منذ يوم 21 أبريل الماضي من العام الحالي 2020، مما يؤكد بدوره على تدهور الأوضاع من جديد في الأراضي الإيطالية بعكس ما كان يأمل الجميع.

وشددت أيضاً على أن الحكومة الإيطالية كانت تستعد قبل أيام قليلة فقط من الآن إلى الإعلان عن تخفيف الإجراءات الوقائية المفروضة على المواطنين، إضافة إلى السماح بعودة معظم الأنشطة في البلاد ومن ضمنها النشاط الرياضي المتمثل في كرة القدم.

وأضافت القناة أن ذلك الأمر بات مستبعداً بدرجة كبيرة في الوقت الحالي، وخاصة في ظل عدم رغبة وزارة الصحة الإيطالية إضافة إلى الحكومة الإيطالية في المخاطرة بحياة المواطنين والعودة من جديد إلى تسجيل الأعداد الخرافية التي كانت تسجلها في شهر مارس الماضي من حيث أعداد المصابين إضافة إلى أعداد الوفيات.

على صعيد آخر، أوضحت قناة سكاي نيوز عربية أن الحكومة الإسبانية قررت بدورها اتخاذ إجراء جديد من ضمن الإجراءات الوقائية من أجل محاولة السيطرة على انتشار فيروس كورونا، حتى تعود الحياة من جديد إلى طبيعتها بعد الخسائر الهائلة التي حققتها الدولة على المستوى الاقتصادي مؤخراً.

وتمثل ذلك الإجراء الجديد الذي اتخذته الحكومة الإسبانية في فرض ارتداء الكمامات الطبية لجميع المواطنين أثناء ركوب المواصلات العامة، على أن يتم فرض غرامة مالية على أي مواطن يخالف ذلك القرار في ظل كونه قد ينقل العدوى إلى الآخرين.

يُذكر أن الحكومة الإسبانية قد أعلنت اليوم السبت عن تخفيف حدة الإجراءات الوقائية في إسبانيا، كما سمحت لجميع المواطنين بالخروج إلى الشوارع في عدة أوقات على مدار اليوم من أجل ممارسة الرياضة من جديد بعد جلوس في البيوت لمدة 48 يوماً متواصلين.

إقرأ أيضاً: أرقام قياسية لفيروس كورونا بعد أشهر قليلة من تفشي المرض حول العالم