عربي ودولي

إسرائيل: مستمرون في قصف سوريا حتى خروج القوات الإيرانية

أعلن نفتالي بينيت وزير الدفاع الإسرائيلي، أن تل أبيب سوف تستمر في عملياتها داخل سوريا حتى خروج إيران منها، جاء ذلك ردا على غارات جوية استهدفت قوات إيرانية ومجموعات عراقية تابعة لها في شرق سوريا ما أسفر عن مقتل 14 فردا وصفوهم بأنهم “مقاتلين”، جاء ذلك حسبما أعلن المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأضاف بينيت، خلال لقاء صحفي عبر قناة “كان11” التلفزيونية الإسرائيلية، أن العمليات لن تتوقف إلا برحيل إيران عن سوريا وأنها لا شأن لها هناك، جاء ذلك دون التصريح المباشر عن مسؤولية بلاده عن الغارات الجوية في دير الزور، التي وقعت الاثنين الماضي.

وأوضح أن إيران تسعى لترسيخ وجود لها على الحدود الإسرائيلية لتهديد مدن بينها تل أبيب والقدس وحيفا، ولذلك أقدمت على الحرب ودخول تلك الدائرة في 2011، مضيفا أن إيران باتت عبئا على السوريين بعدما ساعدوا الرئيس بشار الأسد لمقاومة “داعش”، مطالبا إيران بالتركيز على إصابة المواطنين لديها بالفيروس الصيني المستجد وإدارة تلك الأزمة بشكل صحيح.

وكانن غارات جوية شنت على محافظة دير الزور السورية، ما أسفر عن مقتل 14 مقاتلاً على الأقل من القوات الإيرانية والمجموعات العراقية التابعة لها، خلال الغارات التي استهدفت موقعهم ليلا، فيما اتهتمت دمشق إسرائيل بتنفيذ تلك الغارات واستهداف مناطق عسكرية في محافظة حلب.

جدير بالذكر أن قوات إيرانية وأخرى عراقية من الداعمين لقوات النظام السوري متواجدين في منطقة واسعة في ريف دير الزور الشرقي خصوصاً بين مدينتي البوكمال الحدودية والميادين.

وفي ذات السياق، كانت إسرائيل شددت من عمليات قصف سوريا خلال السنوات الأخيرة مستهدفة الجيش السوري بشكل خاص وحزب الله والقوات الإيرانية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى