عربي ودولي

لتداعيات كورونا.. السعودية توقف بدل غلاء المعيشة وترفع ضريبة القيمة المضافة

أصدرت المملكة العربية السعودية عدد من القرارات الاقتصادية من أجل مواجهة تبعات فيروس كورونا المستجد، ومن بينها إيقاف بدل غلاء المعيشة مع رفع نسبة ضريبة القيمة المضافة.

وقال محمد بن عبدالله الجدعان، وزير المالية والاقتصاد والتخطيط، إن هذه الإجراءات المتخذة الهدف منها حماية اقتصاد السعودية من أجل تجاوز آثار جائحة كورونا العالمية غير المسبوقة وما خلفته من تداعيات مالية واقتصادية بأقل الأضرار الممكنة، حسب ما أفادت به وكالة الأخبار السعودية “واس”.

وأضاف وزير المالية المكلّف أن الحكومة سوف تستمر في اتخاذ القرارات الضرورية من أجل حماية المواطنين والمقيمين والاقتصاد مبكرًا من أجل الحد من تفاقم الأزمة، والتي نتج عنها حدوث انخفاض في الإيرادات الحكومية، غير الضغط على المالية العامة إلى مستويات من الصعب التعامل معها دون إلحاق الضرر بالاقتصاد الكلي للسعودية والمالية العامة على المديين المتوسط والطويل.

تضمنت القرارات الاقتصادية إيقاف بدل غلاء المعيشة على أن يطبق ذلك بداية من شهر يونيو المقبل، بالإضافة إلى رفع نسبة ضريبة القيمة المضافة من 5% لـ 15%، وذلك بداية من الأول من شهر يوليو المقبل.

وكانت وزارة الصحة بالمملكة العربية السعودية أعلنت تسجيل 7 وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، أمس الأحد، ليرتفع إجمالي حالات الوفاة بالفيروس في السعودية حتى الوقت الراهن إلى 246 حالة.

وقال الدكتور محمد العبدالعالي المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية خلال فعاليات المؤتمر الصحفي الذي عقد أمس  ليعلن حصيلة فيروس كورونا المستجد في المملكة العربية السعودية، إنه تم تسجيل 1912 حالة إصابة جديد بـ كوفيد 19، ليرتفع بهذا حصيلة المصابين في السعودية إلى 39048 حالة إلى الوقت الراهن.

وأشار المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية إلى شفاء 1313 حالة من فيروس كورونا المستجد ليصل إجمالي عدد المتعافين من الفيروس بأراضي المملكة العربية السعودية إلى الوقت الراهن إلى 11457 حالة.

يذكر أن فيروس كورونا المستجد ظهر لأول مرة في مدينة ووهان الصينية بالقرب من سوق تجاري لبيع المواد الغذائية وأخذ في الانتشار بجميع أنحاء العالم، حيث سجلت إجمالي عدد المصابين في العالم بفيروس كورونا المستجد إلى الوقت الراهن 4.131.037 مصاباً، وعدد الوفيات 281.015 حالة، وعدد المتعافين 1.455.047 شخصاً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى