عربي ودولي

الصحة العالمية تعلن التوصل لتركيب جيني لكورونا.. وانتاج لقاح ليس قبل عام

أشار الدكتور أمجد الخولي استشاري الأوبئة في منظمة الصحة العالمية، إلى إجراء كبير من الأماكن الصحية أبحاثًا على عدد من الضحايا، ووصلت إلى المرحلة الثالثة في التجريب، وهذا ليس معناه إمكانية الوصول إلى لقاح قريبا، فكل هذه اللقاحات تظل تحت التجربة دون الوصول إلى نتائج نهائية إيجابية.

وتابع الخولي، اليوم الاثنين، أن كل الاحتمالات يجرى تجربتها على أكثر من مركز بحثي، وسيتم اعتماد وتصنيع اللقاح الذي يثبت فعاليته وقوته، وأن المراحل التجريبية سواء الثانية أو الثالثة تستغرق وقتًا كثيرًا، كشيرًا إلى عدم التوقع الوصول إلى لقاح أو علاج لفيروس كورونا قبل عام من الآن.

وأشار إلى صعوبة التحكم في زمن محدد للتجارب العلمية، وأنه وارد إعادة بعض التجارب بزيادة أو تقليل نسبة من العناصر في اللقاحات، وأن العام المتوقع الوصول فيه إلى لقاح يعتبر الحد الأدني للمدى الزمني وليس الحد الأقصى، إذ أنه في الظروف العادية انتاج لقاح لفيروس جديد مكتشف يستغرق عدة أعوام للوصول لمصل.

وقال استشاري الأوبئة بمنظمة الصحة العالمية، إن الفيروس المستجد من نفس عائلة فيروس سارس، الذي لم يضعف مع مرور الوقت ولكن اختلفت طريقة انتشاره منذ البداية، وأن التضامن العالمي كان السبب في القضاء عليه، مشيرا إلى أن خطورته تتمثل في تحوره وتطوره سريعا، لافتا إلى الوصول للتركيب الجيني لفيروس كورونا.

وكانت وزارة الصحة والسكان المصرية، أعلنت أمس الأحد، تسجيل 436 حالة جديدة ثبت إيجابية تحاليلها معمليًا لفيروس كورونا المستجد  ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، فضلًا عن وفاة 11 حالة جديدة.

كما كشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام، عن خروج 73 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2075 حالة حتى اليوم.

وقال في بيان أمس ، إن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 2556 حالة، من ضمنهم الـ 2075 متعافيا.

وأوضح “مجاهد” إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم، الأحد، هو 9400 حالة من ضمنهم 2075 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و525 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولاً بأول بشأن فيروس “كورونا المستجد”، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن “105”، و”15335″ لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى