عربي ودولي

رغم نفي “الصحة العالمية”.. طبيب فرنسي يعلن قرب انحسار “كورونا”

أعلن الطبيب الفرنسي ديدييه راوول، أن عقار معالج لفيروس كورونا المستجد على وشك الانتهاء، مستنكرا أقاويل حلول موجات ثانية من الوباء أشد قوة من الأولى، جاء ذلك بالرغم من تأكيدات منظمة الصحة العالمية بأن الفيروس لن يختفي أبدا.

وقال الطبيب الفرنسي الذي يشغل منصب رئيس مصلحة الأمراض المعدية في مستشفى مارسيليا في فرنسا، خلال فيديو له عبر “تويتر”، إن أعداد الإصابة بالفيروس تتراجع بشكل ملحوظ حول العالم مشيرا إلى أن تلك الأزمة التي أفزعت العالم اقتربت من النهاية.

وأكد على أن كل المعطيات العلمية تشير إلى بدء انحسار الفيروس على الرغم من ظهور العديد من الحالات حول العالم مؤكدا على أنه لن يكون هناك أي موجات أخرى كالموجة الأولى، وسط اقتراب انتهاء الفيروس وتراجع تلك الجائحة.

وكانت مدينة مارسيليا الفرنسية، ظهرت فيها حالة واحدة فقط رغم خضوع أكثر من 1200 شخص للختبارات ظهرت بينهم حالة واحدة مصابة.

يُذكر أن ذلك الوباء لا يزال ينتشر بشكل سريع للغاية على مدار الأشهر القليلة الماضية في مختلف أنحاء العالم، علماً بأن جميع المؤسسات الطبية العالمية لم تتمكن حتى هذه اللحظة من اكتشاف أي لقاح أو علاج فعال قادر على القضاء بصفة نهائية على ذلك المرض.

وتسبب الفيروس المستجد إلى غاية الآن في وفاة أكثر 250 ألف مواطن من كافة جنسيات العالم، أما أعداد المصابين قد بات على مشارف تحقيق رقماً قياسياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى، حيث من المتوقع أن تتخطى 5 مليون مصاب مع نهاية شهر مايو الحالي من العام الجاري 2020، ويبقى الأمل كبيراً في القطاع الطبي حول العالمي لاكتشاف العلاج المناسب قبل فوات الآوان.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى