عربي ودولي

شركة أمريكية تؤكد قدرة أحد الأجسام المضادة على حماية البشرية من كورونا

كشفت شركة أدوية بيولوجية في كاليفورنيا بالولايات المتحدة الأمريكية عن نجاحها في اكتشاف أحد الأجسام المضادة القادرة على حماية البشرية بأكملها من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، حيث يمتاز ذلك الجسم المضاد بالقدرة على طرد الفيروس من جسم الإنسان المصاب في ظرف أربعة أيام فقط لا غير.

وكانت قناة “فوكس نيوز” الأمريكية قد نشرت يوم أمس الجمعة تقريراً شاملاً عن الإنجاز الذي تمكنت هذه الشركة من تحقيقه، وخاصة بعدما أكد مؤسسي الشركة أن الجسم المضاد الجديد STI 1499 لديه القدرة على القضاء على الفيروس المستجد بنسبة 100%.

وأشارت القناة إلى أن العلماء في الشركة لا يزالوا في حاجة إلى المزيد من الوقت من أجل تطوير لقاح يتم دمج فيه ذلك الجسم المضاد، ومن ثم إجراء بعض التجارب على المصابين بالمرض من أجل التأكد من مدى فاعلية ذلك الجسم المضاد بشكل كامل قبل إتاحته لكافة دول العالم في المرحلة القادمة.

ومن جانبه، أوضح الدكتور هنري جي مؤسس الشركة والرئيس التنفيذي لها خلال تصريحات على هامش ذلك التقرير الذي تم عرضه عبر شاشة قناة “فوكس نيوز”، أنه في حالة التأكد من نجاح ذلك العلاج بنسبة 100% سوف يعني ذلك وقتها قدرة الدول بأكملها على إعادة الحياة من طبيعتها من جديد بدون أي خوف على الإطلاق.

يُذكر أن هذه الشركة المتخصصة في صناعة الأدوية لا تعتبر الوحيدة على مستوى العالم بأكمله التي تبذل هذه المجهودات الكبيرة من أجل محاولة اكتشاف العلاج الفعال القادر على التخلص نهائياً من ذلك الوباء، ويكفي الإشارة فقط إلى أن إجمالي عدد الوفيات في الولايات المتحدة الأمريكية من المتوقع أن يتخطى حاجز 100 ألف حالة وفاة في مطلع شهر يونيو المقبل من العام الحالي 2020.

وقامت كل الشركات الطبية بفحص أعداداً هائلة من الأجسام المضادة إلى غاية الآن، إلا أن الجسم المضاد الوحيد الذي أثبت نجاحه حتى هذه اللحظة هو STI 1499، علماً بأن ذلك الجسم المضاد تتمثل وظيفته الأساسية في منع الفيروس من إصابة الخلايا البشرية، وبالتالي لا يستطيع الفيروس التعايش والتكاثر داخل جسم الإنسان وبالتالي يموت على الفور دون معاناة الإنسان من أي آثار جانبية تماماً.

إقرأ أيضاً: الرئيس السيسي يجتمع مع رئيس الوزراء ووزير النقل لبحث سبل سداد مديونية السكة الحديد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى