“الأنشطة البشرية هي السبب”.. دراسة أمريكية تحسم الجدل بشأن أسباب ارتفاع مستويات البحر

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

قالت دراسة أميركية، إن ارتفاع مستوى سطح البحر سببه هو الأنشطة البشرية على كوكب الأرض وليس اختلاف المدارات، وذلك بعدما أثير جدلا واسعا الفترة الأخيرة بشأن ذلك وما قد يسببه من كوارث طبيعية.

وأضافت دراسة جامعة “رويتجرز” الأمريكية المنشورة في مجلة “أدفانسيد ساينس”، أن العلاقة بين زيادة مستوى سطح البحر والأنشطة البشرية تلعب دورا كبيرا في تغير المناخ منذ ملايين السنين، وذلك بعدما دفع العديد بأن إطلاق الغازات الدفيئة تسبب في إحداث ذلك.

Advertisements

وأكدت الدراسة، أن كوكب الأرض مر سابقا بفترات كان فيها خالي من الجليد تقريبا إلى جانب زيادة مستويات ثاني أكسيد الكربون وكان بنسبة أعلى بكثير مما هو عليه اليوم، وكان ذلك منذ 66 مليون سنة ماضية، وفقا لصحيفة “ديلي إكسبريس” البريطانية.

وأوضحت كينيث جي ميللر المعدة الرئيسية للدراسة، أن الفريق البحثي أوضح أن تاريخ الجليد في الأرض أعقد كثيرا مما كان سابقا وذلك رغم كون مستويات ثاني أكسيد الكربون لجيها تأثير كبير وهام للغاية خلال الفترات الخالية من الجليد، ولكن كان هناك اختلافات طفيفة في مدار الأرض وكانت عاملا مهيمنا من حيث حجم الجليد والتغيرات في مستوى سطح البحر حتى العصر الحديث.


وتُعرف الآثار الجماعية للتغيرات في مدار الأرض باسم “دورات ميلانكوفيتش”، التي سميت باسم العالم الصربي ميلوتن ميلانكوفيتش.

وحسبما ذكرت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا”، فيمكن للدورات أن تؤثر على مناخ الأرض من خلال “فترات زمنية طويلة جدا مشيرة إلى أن تلك الفترات تتراوح بين عشرات الآلاف ومئات الآلاف من السنين، موضحة أن مستوى سطح البحر يتسارع في العقود الأخيرة ويعتقد العلماء أن تأثير الأنشطة البشرية على المناخ هو السبب.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق