عربي ودولي

الصحة العالمية تطالب الدول بتخفيض سعر لقاح كورونا بعد إنتاجه خوفاً من ترامب

حرصت منظمة الصحة العالمية اليوم الثلاثاء على مطالبة جميع الدول إضافة إلى المؤسسات الطبية حول العالم بضرورة بتخفيض سعر لقاح فيروس كورونا المستجد بعد إنتاجه مباشرة، وذلك في إشارة واضحة إلى خوفها الشديد من التهديدات التي صرح بها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الآونة الأخيرة والمتمثلة في قطع تمويل الولايات المتحدة الأمريكية للمنظمة.

واجتمع كافة أعضاء منظمة الصحة العالمية اليوم الثلاثاء عبر تقنية الفيديو لمناقشة آخر تطورات أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم، إضافة إلى معرفة آخر ما توصل له العلماء والباحثين في التجارب المختلفة التي يبقى الهدف منها هو إنتاج لقاح أو علاج قادر على القضاء نهائياً على ذلك المرض.

وشدد جميع الحاضرين في الاجتماع وخاصة كبار المسؤولين في المنظمة على ضرورة توفير اللقاح الطبي القادر على التخلص من ذلك الوباء المنتشر حالياً بأسعار منخفضة، على أن يتم توزيعه بصورة عادلة على كافة دولة العالم بدون أي استثناء على الإطلاق، مع الوضع في الاعتبار أن الدول الأكثر تضرراً من الفيروس سوف يكون لها الأولوية في الحصول على الدواء.

يُذكر أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد هدد في أكثر من مناسبة سابقة بأن بلاده سوف تقطع كافة التمويلات السنوية التي تمنحها الولايات المتحدة الأمريكية إلى منظمة الصحة العالمية، وذلك في حالة فشل الأخيرة في حل الأزمة الحالية أو تم التأكد من تورطها مع الحكومة الصينية لإخفاء معلومات هامة عن ذلك المرض قبل انتشاره.

وتعتبر الولايات المتحدة الأمريكية هي أكبر دولة في العالم تساهم في تمويل منظمة الصحة العالمية بعكس أي دولة أخرى على الإطلاق، علماً بأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أوضح سابقاً أن أموال هذه التمويلات التي تحصل عليها المنظمة يتم تجميعها من الضرائب التي يتم فرضها على مواطني الشعب الأمريكي.

ويجب الإشارة إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية قد سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا بعكس جميع دول العالم الأخرى وهو نفس الوضع أيضاً بالنسبة إلى عدد الوفيات.

إقرأ أيضاً: ارتفاع ملحوظ في أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد في محافظة البحيرة

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى