عربي ودولي

كورونا في السعودية .. انخفاض كبير في أعداد المصابين والوفيات اليوم السبت

أحرزت المملكة العربية السعودية تقدمًا جديداً بشكل ملحوظ للغاية اليوم السبت، وذلك بخصوص إحصائيات فيروس كورونا المستجد على مستوى جميع مدن المملكة في إشارة واضحة لاقترابها من السيطرة على انتشار الوباء رغم عدم اكتشاف اللقاح أو العلاج المناسب حتى هذه اللحظة.

وأكدت وزارة الصحة السعودية في بيان رسمي نشرته اليوم عبر موقعها الرسمي إضافة إلى مختلف حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، أن المجهودات الكبيرة لا تزال متواصلة من جانب العاملين في القطاع الطبي من أجل القضاء تمامًا على الفيروس المستجد.

وأشارت أيضاً إلى أن اليوم السبت لم يشهد رصد سوى 2994 إصابة جديدة بالوباء على مستوى جميع مدن المملكة العربية السعودية، وعلى إثر ذلك وصل إجمالي عدد المصابين إلى 229480 حالة حتى هذه اللحظة.

وشددت وزارة الصحة السعودية في البيان على أن معدل الوفيات قد انخفض بشكل واضح للغاية بعكس ما كان عليه الوضع في الآونة الأخيرة، ويكفي الإشارة فقط إلى أن اليوم السبت لم يشهد تسجيل سوى 30 حالة وفاة جديدة رحمهم الله، علماً بأن إجمالي عدد الوفيات قد وصل بدوره إلى 2181 حالة وفاة.

وأضافت أيضاً أن نسب التعافي من المرض لا تزال تتصاعد بشكل تدريجي مثلما كان الحال طوال الأسابيع الماضية، حيث خرج اليوم 2370 حالة جديدة من المستشفيات بعد التعافي بنسبة 100% من فيروس كورونا، مما يعني بالتالي أن إجمالي عدد المتعافين قد وصل إلى 165396 حالة.

وأوضحت وزارة الصحة السعودية في البيان أن العمل الجاد سوف يتواصل من جانب جميع المسؤولين إضافة إلى كافة الأطقم الطبية خلال المرحلة القادمة، على أمل أن يختفي الوباء تمامًا من الأراضي السعودية مع حلول شهر أكتوبر القادم من العام الحالي 2020 كحد أقصى.

ويبدو ذلك الأمر صعبًا بنسبة كبيرة في ظل عدم قدرة العالم بأكمله حتى هذه اللحظة على اكتشاف أي علاج أو لقاح لديه القدرة على القضاء على ذلك الفيروس المستجد، لذا سوف يكون الجميع مضطراً للتعايش مع الوباء لعدة أشهر قادمة مثلما أعلنت سابقاً منظمة الصحة العالمية.

يذكر أن العديد من التكهنات كانت تشير إلى احتمالية جاهزية لقاح مضاد لفيروس كورونا بحلول شهر سبتمبر المقبل، ولكن التشاؤم عاد من جديد لكي يسيطر على الجميع بعدما أكدت جامعة أكسفورد البريطانية أن اللقاح الذي تعمل على تطويره لا يزال في حاجة إلى المزيد من الوقت والتجارب حتى يكون جاهزاً بنسبة 100% قبل طرحه في مختلف الأسواق العالمية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى