عربي ودولي

ناسا تحسم جدل العاصفة الشمسية وانقطاع الإنترنت عالميًا في 11 أكتوبر

علقت وكالة ناسا، على ما يتم تداوله خلال الساعات الماضية حول انقطاع الإنترنت عن العالم يوم الخميس المقبل بداية من 11 أكتوبر.

وكشفت الوكالة، حقيقة انقطاع الإنترنت عن العالم ، يوم الخميس المقبل تزامنًا مع تحذير وكالة ناسا من عاصفة شمسية محتملة.

وتشير التقارير المتداولة إلى أن انقطاع الإنترنت عن العالم سيكون بسبب تأثير الرياح الشمسية على كوكب الأرض، مما يسبب مشاكل وأعطال تؤثر على جميع شبكات الاتصالات اللاسلكية، وشبكات الكهرباء، متوقعة استمرار انقطاع الإنترنت عن العالم  لعدة أشهر، فالكابلات التي تربط القارات والمحيطات تحت البحر قد تكون معرضة للتلف، حال حدوث عاصفة شمسية شديدة.

 انقطاع الإنترنت حول العالم ابتداء من الخميس المقبل

وأكدت وكالة ناسا، أن انقطاع الإنترنت على مستوى العالم، هو مجرد شائعة أثيرت عدة مرات قبل سنوات.

وأوضحت الوكالة، أن العواصف الشمسية التي يمكن أن تصل لهذه الشدة نادرة الحدوث، مؤكدة أنه لم يتم العثور على أي دلائل أو مؤشرات حول وجود مشكلة محتملة قادمة في خدمة الإنترنت.

وطالبت وكالة ناسا، بعدم تصديق هذه الشائعات والاعتماد على مصادر موثوقة للحصول على المعلومات، مشيرة إلى أنه لا توجد أي تهديدات موثوقة أو أدلة تشير إلى أن الإنترنت سيتعطل.

وشددت الوكالة الأمريكية، على ضرورة عدم الانسياق وراء الشائعات، وعلى الأفراد والشركات الابتعاد عن القلق والخوف من ما يتم إثارته حول هذا الشأن.

وفي سياق متصل، ذكرت مجلة «livescience» العلمية، أنه لا أحد يعلم حتى الآن مدى تأثير العواصف الشمسية الشديدة على التكنولوجيا الحديثة، في ظل أن آخر عاصفة حدثت بهذه الشدة كانت منذ زمن بعيد جدًا قبل أن تصل التكنولوجيا لما نحن عليه الآن، مؤكدة أنه لا يمكن التنبؤ بوقت حدوث العواصف الشمسية؛ فأحدث الطرق ليست دقيقة بنسبة 100%، بالإضافة إلى أن عملية التنبؤ تستغرق ساعات طويلة ولم تدخل حيز التنفيذ بعد.

واستندت شائعة انقطاع الإنترنت عن مستوى العالم إلى ورقة بحثية لم تؤكد حدوث عاصفة شمسية،  كما أنها كانت تبحث في درجة استعداد كوكب الأرض لحدث مماثل، وتدرس نقاط الضعف في حال انقطاع الإنترنت. 

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

نعتمد بشكل كامل على العائد الإعلاني، الرجاء تعطيل الإعلانات للاستمرار