تصريحات خطيرة للشيخ ميزو … الحجاب وعلامات الساعة الكبرى خرافة و لا يوجد عذاب قبر

Advertisements

الشيخ ميزو، هو الشيخ محمد عبدالله نصر وهو شيخ مصري وأطلق عليه خطيب التحرير أثناء تواجده بثورة 30 يونيو ضد جماعة الإخوان المسلمين، ومنذ ذلك الوقت وقد أشتهر الشيخ ميزو إعلامياً، ثم قام بعد ذلك بنشر العديد من التصريحات الخطيرة والصادمة، حيث أثار العديد من المواطنين والشيوخ والعلماء بسبب أرائه الصادمة والمثيرة للجدل، واليوم يقوم فريق عمل موقع مصر 365 باستعراض أحدث تصريحات الشيخ ميزو.والجدير بالذكر أن الشيخ محمد عبدالله نصر يقوم دائماً بالبحث العلمي والفكر التنويري، ولم يتم إعتماده كخطيب في الآزهر الشريف حتى الآن، كما أنه أكد أنه لا يتحصل على أي أموال مقابل ظهوره بالفضائيات المصرية، يقوم الشيخ ميزو بإثارة الجدل دائماً حول الحجاب والنقاب و أحاديث البخاري ، ولذلك قام وزير الأوقاف بإتهامه أنه متطاول على الإسلام ويجب معاقبته فوراً.

تصريحات خطيرة للشيخ ميزو … الحجاب وعلامات الساعة الكبرى خرافة و لا يوجد عذاب قبر

خلال الأيام القليلة السابقة في صفحات الانترنت المختلفة تم نشر أراء الشيخ ميزو حول المهدي المنتظر، حيث أكد أنه لا يوجد ما يطلق عليه المهدي المنتظر وأنه يدعي أنه هو المهدي المنتظر، مما أثار الجدل بين العلماء، كما اكد اليوم الشيخ ميزو انه لا يوجد عذاب داخل القبر، كما أنه يرى أنه يوجد العديد من الخرافات التي يعتقد بها البعض ألا وهي الحجاب وعلامات الساعة الكبرى مثل موضوع المهدي المنتظر وموضوع المسيخ الدجال وموضوع شروق الشمس من مغربها، كما أكد أنه لا يوجد ما يسمي بختان الإناث، كما أكد أن الجنة ليست مقتصرة على المسلمين فقط، فالجنة للمسلمين وغير المسلمين على حد قوله.

Advertisements
Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق